الأحد 26 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

دعـــم مصـــرى كــامــــــل للبنــــان

الرئيس خلال استقباله سعد الحريرى
الرئيس خلال استقباله سعد الحريرى

أسبوع حافل باللقاءات والاجتماعات الرئاسية احتشدت به أچندة الرئيس عبدالفتاح السيسى الأسبوع الماضى. 



واجتمع الرئيس السيسى مع المستشار حسين مصطفى فتحى رئيس هيئة قضايا الدولة الجديد، عقب أدائه اليمين الدستورية، حيث أكد الرئيس على دور الهيئة كمؤسسة قضائية شامخة فى ترسيخ العدالة بما يحفظ الحقوق ويصون مصالح الوطن.

وسبق أداء اليمين للرئيس الجديد لهيئة قضايا الدولة، منح الرئيس السيسى وسام الجمهورية من الطبقة الأولى للمستشار أبوبكر الصديق محمد عامر رئيس هيئة قضايا الدولة السابق.

تطوير التعاون مع أباتشى الأمريكية
تطوير التعاون مع أباتشى الأمريكية

 

 

وفى لقاء آخر استقبل الرئيس مرزوق الغانم، رئيس مجلس الأمة الكويتى، بحضور الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب وسفير دولة الكويت بالقاهرة، حيث اكد الرئيس السيسى خلال اللقاء على ما تتميز به العلاقات المصرية الكويتية من خصوصية، وحرص مصر على مواصلة تطوير التعاون على مختلف المستويات.

ونقل الغانم تحيات صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، ومثمنًا دور مصر فى الحفاظ على أمن واستقرار الكويت والوطن العربى بأكمله.

وأكد الرئيس السيسى على ارتباط أمن الخليج بالأمن القومى المصرى، مشيرًا إلى أهمية الاستمرار فى التنسيق بين جميع الدول العربية لمواجهة التحديات التى تموج بها المنطقة.

أباتشى الأمريكية

واستقبل الرئيس السيسى، فى لقاء آخر، جون كريستمان رئيس مجلس إدارة شركة أباتشى الأمريكية المتخصصة فى مجال البترول، بحضور المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، وعدد من كبار المسئولين، وتناول اللقاء بحث تطوير التعاون مع شركة أباتشى أكبر منتج للنفط فى مصر.

ورحب الرئيس بالاتفاق الأخير بين الشركة ووزارة البترول لتوسيع نشاطها فى مصر، بما يعزز مساعى مصر لتصبح مركزًا لتداول الطاقة فى المنطقة.

وأشاد «كريستمان» بالقيادة الحكيمة والرؤية الطموحة للرئيس السيسى، التى قادت مصر لتصبح نموذجًا تنمويًا واقتصاديًا ناجحًا على المستوى الإقليمى والعالمى، مؤكدًا أن مصر تأتى فى مقدمة الدول التى تولى الشركة الأمريكية اهتمامًا بتطوير الاستثمار فيها فى ضوء المناخ الاستثمارى الإيجابى فى البلاد، وامتلاك مصر كافة المقومات.

واستقبل الرئيس فى لقاء آخر، سعد الحريرى الذى كان مكلفا برئاسة الحكومة اللبنانية، بحضور سامح شكرى وزير الخارجية والوزير عباس كامل رئيس المخابرات العامة. 

وأكد الرئيس خلال اللقاء دعم مصر الكامل للمسار السياسى للسيد الحريرى الذى يهدف لاستعادة الاستقرار فى لبنان والتعامل مع التحديات الراهنة، مع أهمية تكاتف مساعى الجميع لتسوية أية خلافات لإخراج لبنان من الحالة التى يعانى منها حاليًا. 

وأشاد الحريرى بجهود مصر الحثيثة والصادقة لحشد الدعم الدولى للبنان على شتى الأصعدة فى ظل استمرار التحديات الصعبة التى يواجهها الشعب اللبنانى. 

وأجرى الرئيس السيسى اتصالًا هاتفيًا ببرهم صالح، رئيس جمهورية العراق، واتصالا آخر مع رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمى، حيث قدم خالص التعازى فى ضحايا حادث حريق مستشفى الحسين التعليمى بالعراق، كما أرسل الرئيس برقية عزاء فى ضحايا الحريق، داعيًا الله عز وجل أن يتغمد ضحايا الحادث بواسع رحمته، متمنيًا للمصابين الشفاء العاجل.

العاصمة الجديدة

وفى إطار المتابعات الرئاسية للمشروعات القومية، اجتمع الرئيس مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء وعدد من الوزراء والمسئولين .

واستعرض الرئيس خلال اللقاء الموقف التنفيذى للبنية الأساسية بالعاصمة الإدارية الجديدة،، كما استعرض جهود ربط محاور وطرق العاصمة الإدارية الجديدة بجميع أحياء وقطاعات القاهرة الكبرى، والموقف التنفيذى لأعمال قطاع الاتصالات فى العاصمة الجديدة، ومستجدات خطة نقل الوزارات وأجهزة ومؤسسات الدولة.

ووجه الرئيس بالمتابعة الدورية الدقيقة لمختلف الأعمال الإنشائية والمشروعات بالعاصمة الجديدة، وصولًا للانتهاء منها وفقًا للجداول الزمنية المحددة، مع الالتزام بأعلى معايير الجودة والسلامة ووفق أحدث النظم التكنولوجية فى هذا المجال، إيذانًا ببدء عصر جديد وفى الإطار العام للدولة المصرية الحديثة.

إحياء الجذور

واستقبل الرئيس وفدًا من الشباب اليونانى والقبرصى من ذوى الجذور المصرية، فى إطار المبادرة الرئاسية «إحياء الجذور»، بحضور نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج. 

وأشار إلى أن إطلاق مبادرة إحياء الجذور المصرية اليونانية القبرصية جاء استنادًا للتاريخ المشترك بين الدول الثلاث فى رسالة مودة وروح طيبة تجاه كل من عاش على أرض مصر وترك أثرًا أو إرثًا إنسانيًا.

وأشار الرئيس إلى أن التعاون الثلاثى بين مصر وقبرص واليونان يعد نموذجًا يحتذى به فى شرق المتوسط، وأن الزيارة خطوة هامة لتعميق التواصل بين الأجيال الحالية من الدول الثلاث، وتبنى المواقف الداعمة للقضايا المشتركة، بما يضمن الحفاظ على أمن واستقرار المتوسط وتحقيق التنمية والرخاء.

وشهد حوارًا مفتوحًا للوفد الشبابى مع الرئيس، حيث تم استعراض مظاهر التواجد القوى والفعال للجاليات اليونانية والقبرصية بالمجتمع المصرى والانسجام داخل المجتمع على مدى العصور، حيث اشاد الوفد الشبابى بما لمسوه من تطور كبير فى مصر. 

 

أمن الخليج أمن مصر
أمن الخليج أمن مصر

 

النقل العام والثقيل 

فى اجتماعا آخر، حضره اللواء كامل وفائى مدير إدارة المركبات بالقوات المسلحة، وعددا من المسؤلين، تم استعراض جهود الدولة فى تطوير مركبات النقل العام والنقل الثقيل، اعتمادا على مصادر الطاقة البديلة، خاصةً الغاز والكهرباء.

ووجه الرئيس بتعزيز التنسيق بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص للتوسع فى استخدام وسائل النقل التى تعتمد على الغاز الطبيعى، خاصةً ما يتعلق بالحافلات والشاحنات، فضلًا عن الاستمرار فى تطوير البنية التحتية من محطات الشحن والصيانة، كذلك التوسع فى جهود إنتاج أوتوبيسات النقل العام والمركبات التى تعمل بطاقة الكهرباء بالتعاون بين وزارة الإنتاج الحربى والقطاع الخاص، مع الالتزام بمبدأ التوطين المحلى لصناعة مستلزمات الإنتاج، ووفقًا لأعلى المعايير العالمية.

وفى لقاء آخر، اجتمع الرئيس، مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وهشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وعددا اخر من المسؤولين، حيث استعرض الرئيس التعاون بين وزارتى قطاع الأعمال العام والإسكان بشأن الاستغلال الأمثل للأصول وأراضى القطاع العام.

ووجه الرئيس بمواصلة تطوير استغلال الأصول وفق مبدأ الحوكمة وحسن الإدارة، واطلع الرئيس على جهود حصر مجمل الأصول غير المستغلة بقطاع الأعمال، والإجراءات المخطط تنفيذها لتعظيم الاستفادة منها.