الأربعاء 7 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

أعلى درجات الاستعداد القتالى

وزير الدفاع ورئيس الأركان يشهدان إجراءات تفتيش الحرب
وزير الدفاع ورئيس الأركان يشهدان إجراءات تفتيش الحرب

شهد الفريق أول محمـد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى إجراءات تفتيش الحرب لأحد تشكيلات المنطقة الغربية العسكرية بعد تحديثها وفقاً لأحدث النظم القتالية، كما شهد مناقشة البحث الرئيسى لإدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة بعنوان: «تنمية وتطوير الشخصية العسكرية داخل المجتمع العسكرى فى ظل المتغيرات والتحديات الراهنة».



ونظمت القوات المسلحة عددًا من الزيارات الميدانية والتثقيفية للملحقين العسكريين العرب والأجانب المعتمدين. وبدأت إجراءات تفتيش الحرب فى المنطقة العسكرية الغربية بعرض تقرير الكفاءة القتالية للتشكيل وما شهده من تحديث وتطوير فى مختلف الأسلحة والمعدات لدعم قدراته على تنفيذ جميع المهام القتالية التى توكل إليه.

وقام القائد العام للقوات المسلحة بالمرور على القوات المصطفة للاطمئنان على جاهزيتها وقدرتها على تنفيذ جميع المهام والوقوف على مستوى الكفاءة الفنية والقتالية للأسلحة والمعدات.

وناقش القائد العام عددًا من الضباط وضباط الصف والجنود فى أسلوب تنفيذهم للمهام ومدى الاستفادة من عملية التطوير والتحديث وفقًا للمهام المكلفين بها.

ونقل القائد العام للقوات المسلحة تحيات وتقدير الرئيس عبدالفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة لرجال المنطقة الغربية العسكرية، مشيدًا بما لمسه من الاستعداد الجاد لجميع العناصر المشاركة بالتفتيش، وطالبهم بالحفاظ على روحهم المعنوية العالية.

وكان الفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة قد حضر المرحلة الافتتاحية للإجراءات التحضيرية المسبقة للتفتيش للوقوف على مدى الاستعداد القتالى للقوات، وتفقد عددًا من الأسلحة المطورة التى زود بها التشكيل، وناقش عددًا من الضباط وضباط الصف والجنود فى الأسلوب الأمثل لتنفيذ المهام المكلفين بها ومدى الاستفادة من منظومة التطوير والتحديث فى ضوء ما يكلفون به من مهام.

وشهد الفريق أول محمد زكى البحث الرئيسى لإدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة فى إطار خطة الأنشطة البحثية للقوات المسلحة للعام البحثى، وذلك بحضور الفريق  أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة وضباط القوات المسلحة وعدد من دارسى الكليات والمعاهد العسكرية والخبراء الاستراتيجيين .

وألقى اللواء أ.ح  ياسر عبدالعزيز الأسريجى مدير إدارة الشئون المعنوية كلمة قدم خلالها الشكر للقيادة العامة للقوات المسلحة على تقديم جميع أوجه الدعم للارتقاء بمنظومة العمل المعنوى والنفسى للقوات المسلحة، مشيرًا إلى أن أهمية هذا البحث تأتى فى ظل التحديات والمتغيرات الراهنة.