الخميس 18 أغسطس 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

مصـــر مــــيزان العــــرب

علاقات أخوية تربط مصر والإمارات المتحدة - صورة ارشيفية
علاقات أخوية تربط مصر والإمارات المتحدة - صورة ارشيفية

كان عيد الأضحى المبارك، مناسبة لتبادل التهنئات والاتصالات بين رأس الدولة المصرية وعدد من رؤساء وملوك وأمراء الدول العربية، حيث تلقى الرئيس عبدالفتاح السيسى اتصالات هاتفية من كل من: الرئيس الفلسطينى محمود عباس «أبومازن» والأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة تبوك بالمملكة السعودية والأمير تميم بن حمد آل ثانى أمير دولة قطر، وذلك بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، متمنين لمصر وشعبها دوام التقدم والازدهار. وأعرب الرئيس عن خالص شكره وامتنانه لأشقائه العرب متمنياً لهم كل الخير والتقدم والاستقرار.



كما أجرى الرئيس السيسى اتصالات هاتفية مع كل من الملك عبدالله الثانى بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة والرئيس العراقى برهم صالح، ونجيب ميقاتى رئيس وزراء الجمهورية اللبنانية، والفريق أول عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السودانى، والرئيس قيس سعيد، رئيس الجمهورية التونسية، والشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، والرئيس عبدالمجيد تبون رئيس الجمهورية الجزائرية، ومع مصطفى الكاظمى رئيس الوزراء العراقى والملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين، حيث توجه الرئيس بالتهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، لأشقائه فى الدول العربية والخليج متمنياً سيادته للأمة العربية والإسلامية كل تقدم واستقرار وتمنى رؤساء الدول لمصر قيادة وشعبًا كل الخير والتقدم والرخاء والازدهار.

وعقب كلمة توجه بها الشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات للشعب الإماراتى، كتب الرئيس السيسى عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»: تابعت باهتمام بالغ كلمة أخى الشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، للشعب الإماراتى الشقيق التى وضع فيها خارطة طريق واضحة للرخاء والتنمية والأخوة، وحدد بشكل واضح سياسة الإمارات الداخلية والخارجية.

وأضاف الرئيس: إننى أود أن أشيد بالرؤية الثاقبة للشيخ محمد التى تجلت فى مواقف عديدة طوال السنوات الماضية، والتى أثق بأن الإمارات والعالم سيستفيدان منها خلال الفترة المقبلة.. وأؤكد من جديد عزمنا على تعزيز علاقات الأخوة والتعاون ونقلها إلى آفاق أرحب تحت القيادة الحكيمة للشيخ محمد بن زايد.

 

الرئيس يؤدى صلاة عيد الاضحى بمسجد المشير
الرئيس يؤدى صلاة عيد الاضحى بمسجد المشير

 

إلى ذلك تلقى الرئيس اتصالاً هاتفياً من الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية وخادم الحرمين الشريفين، حيث تناول الاتصال تبادل الرؤى ووجهات النظر بشأن بعض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، فضلاً عن تبادل التهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، حيث أعرب الملك سلمان بن عبدالعزيز عن تمنياته بأن يعيد الله العلى القدير هذه المناسبة على مصر والسعودية والأمتين العربية والإسلامية بالخير واليُمن والبركات، ومن جانبه أعرب الرئيس عن خالص تمنياته لشعب وحكومة المملكة العربية السعودية الشقيقة بدوام التقدم والسلام والازدهار.

كما تلقى الرئيس اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء الإسرائيلى يائير لابيد، الذى قدم التهنئة للرئيس السيسى بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، وهنأه الرئيس بمناسبة توليه مهام منصبه الجديد.

وعلى صعيد عملية السلام تم تبادل وجهات النظر بشأن مستجدات القضية الفلسطينية، حيث تم التوافق على العمل لترتيب لقاءات ثنائية ومتعددة الأطراف تضم مصر وإسرائيل والرئيس الفلسطينى خلال الفترة القادمة من أجل إعادة تنشيط مفاوضات السلام، حيث أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلى عن تقديره للجهود التى تبذلها مصر بقيادة الرئيس السيسى لتحقيق الأمن والاستقرار والتعاون بالمنطقة.

 

رئيس الوزراء اليابانى السابق شينزوآبى كان صديقا لمصر-  صورة ارشيفية
رئيس الوزراء اليابانى السابق شينزوآبى كان صديقا لمصر- صورة ارشيفية

 

كما أكد الرئيس مواصلة مصر لجهودها لتحقيق السلام الشامل والعادل على أساس حل الدولتين ومرجعيات الشرعية الدولية، بما يفتح آفاق التعاون والتنمية لجميع شعوب المنطقة، مؤكدًا أيضاً على ضرورة استمرار التهدئة فى الضفة وقطاع غزة وأهمية مساعدة السلطة الفلسطينية فى جميع المجالات خاصة المجال الاقتصادى.

كما تناول الاتصال بعض موضوعات العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث تم التوافق على قيام السلطات الإسرائيلية بتحقيق كامل وشفاف بشأن ما تردد من أخبار فى الصحافة الإسرائيلية اتصالاً بوقائع تاريخية حدثت فى حرب عام 1967 حول الجنود المصريين المدفونين فى القدس، حيث أكد لابيد أن الجانب الإسرائيلى سيتعامل مع هذا الأمر بكل إيجابية وشفافية وسيتم التواصل والتنسيق مع السلطات المصرية بشأن مستجدات الأمر بغية الوصول إلى الحقيقة.

من ناحية أخرى، وعقب اغتيال رئيس الوزراء اليابانى السابق شينزو آبى أعرب الرئيس السيسى باسمه وباسم مصر شعبًا وحكومة عن عميق حزنه وخالص عزائه ومواساته للشعب اليابانى الشقيق فى وفاة رئيس الوزراء السابق شينزو آبى الذى كان زعيماً استثنائياً لليابان، وصديقاً لمصروداعماً قوياً لمسيرة التنمية فى مصر فى إطار العلاقات المصرية اليابانية المتميزة التى ساهم الفقيد فى ترسيخها، داعيا الله أن يلهم أسرته الصبر والسلوان، وأن تواصل اليابان مسيرة التقدم والازدهار.