الخميس 18 أغسطس 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

10 آلاف جنيه تنهى أزمتَى «حبيب» و«هريدى»

لعب المبلغ المالى «10 آلاف جنيه» دور البطولة فى إنهاء أزمة اثنين من الفنانين الأسبوع الماضى، هما حسام حبيب ومصطفى هريدى، بعد بلاغين ضدهما، من كل من شيرين عبدالوهاب، و4 مصابين على الترتيب.



أُفرج عن حسام حبيب بكفالة 10 آلاف جنيه قبل إخلاء سبيله، بعد القبض عليه بسبب بلاغ شيرين ضده بتهديدها بسلاح نارى وتعرضه لها لفظيًا، ومطالبتها بالحصول على تعهد ضده بعدم التعرض لها. 

وكان أحد رواد مواقع التواصل عَلّق بـ «الحب يعمل أكتر من كدا»، محاولًا وصف الأزمة الأخيرة بين «شيرين عبدالوهاب» و«حسام حبيب» التى أثارت ضجة واسعة الأسبوع الماضى وتصدرت تريندات جوجل. 

كما أخلت جهات التحقيق سبيل مصطفى هريدى بكفالة 10 آلاف جنيه بعد حادث التصادم الذى تسبب فيه الأسبوع الماضى، ما أدى لدخوله فى حالة نفسية سيئة حسب تصريحات مقربين.

وكان «هريدى» قبض عليه لاتهامه بإصابة 4 أشخاص فى حادث تصادم بالشيخ زايد؛ حيث كانوا يستقلون سيارة ملاكى، وخلال عبورهم مطبًا صناعيًا، صدمهم مصطفى هريدى فجأة بسيارته خلال سيره بسرعة عالية، ما أدى لتهشيم سيارتهم وإصابتهم بإصابات متنوعة.