الجمعة 1 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

ترحيب واسع بالحوار الوطنى

تكليف رئاسى بإدارة حوار وطنى بالتنسيق مع كافة التيارات السياسية الحزبية والشبابية
تكليف رئاسى بإدارة حوار وطنى بالتنسيق مع كافة التيارات السياسية الحزبية والشبابية

على أعتاب الجمهورية الجديدة، وخلال إفطار الأسرة المصرية، الذى عقد فى شهر رمضان برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى، كلف رأس الدولة المصرية المؤتمر الوطنى للشباب، الذى يتم تنظيمه تحت مظلة الأكاديمية الوطنية للتدريب، بالتنسيق مع جميع التيارات السياسية الحزبية والشبابية لإدارة حوار وطنى حول أولويات العمل الوطنى خلال المرحلة الراهنة ورفع نتائج هذا الحوار إلى سيادته شخصيًا.



 

كان حفل الإفطار إيذانًا بمرحلة جديدة من العمل الوطنى تحت راية جمهورية جديدة تتسع للجميع إلا من قام بالعنف أو حرض عليه أو تورط فى دماء المصريين، وكان التنوع فى حضور الإفطار شاهدًا على أن الأفعال تسبق الأقوال، وهكذا كان من بين الحضور عدد من قيادات المعارضة من بينهم المرشح الرئاسى الأسبق حمدين صباحى، والمخرج خالد يوسف، ورئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى فريد زهران، والرئيس السابق لحزب الكرامة محمد سامى، والنائب عبدالمنعم إمام رئيس حزب العدل، والكاتب الصحفى خالد داوود رئيس حزب الدستور السابق، ووزير القوى العاملة الأسبق كمال أبوعيطة، والناشط السياسى ياسر الهوارى، بل إن الرئيس السيسى بادر بتحيتهم والتحدث إليهم.

 

حفل إفطار الأسرة المصرية كان إيذانا بمرحلة جديدة من العمل الوطنى
حفل إفطار الأسرة المصرية كان إيذانا بمرحلة جديدة من العمل الوطنى

 

وقبل الحفل بأيام قليلة كان الرئيس فى توشكى يفتتح موسم حصاد القمح، وعلى هامش الزيارة التقى عددًا من الصحفيين والإعلاميين وخلال اللقاء أكد عزمه إطلاق الحوار السياسى الوطنى.

وتنفيذًا للتوجيهات الرئاسية أعلنت الأكاديمية الوطنية للتدريب أنها سوف تقوم بإدارة هذا الحوار الوطنى بكل تجرد وحيادية تامة، على أن يتمثل دورها فى التنسيق بين الفئات المختلفة المشاركة بالحوار دون التدخل فى مضمون أو محتوى ما تتم مناقشته، من أجل إفساح المجال أمام حوار وطنى جاد وفعال وجامع لجميع القوى والفئات، ويتماشى مع طموحات وتطلعات القيادة السياسية وكذا القوى السياسية المختلفة، ليكون خطوة فى غاية الأهمية تساعد على تحديد أولويات العمل الوطنى وتدشن لجمهورية جديدة تقبل بالجميع ولا يمكن فيها أن يفسد الخلاف فى الرأى للوطن قضية.

توسيع المشاركة

وأكدت الأكاديمية الوطنية للتدريب أنها ستعتمد مبدأ توسيع قاعدة المشاركة فى الحوار من خلال دعوة جميع ممثلى المجتمع المصرى بجميع فئاته ومؤسساته بأكبر عدد ممكن لضمان تمثيل جميع الفئات فى الحوار المجتمعى، وتحقيق الزخم الحقيقى والمصداقية وتدشين لمرحلة جديدة فى المسار السياسى للدولة المصرية، بعد أن عبرت جميع التهديدات والمخاطر الأمنية التى كانت تضعها فى حالة استثنائية، كما ستتم مراعاة التنوع فى أماكن عقد جلسات الحوار بحيث تشمل معظم مناطق الجمهورية.

وستبدأ الأكاديمية جلسات الحوار، كما سيتم فتح باب التسجيل على الموقع الإلكترونى للمؤتمر الوطنى للشباب لمن يرغب فى المشاركة وفتح الأفق والمجال أمام الجميع.

وأضاف بيان للأكاديمية أنه سيتم تشكيل لجنة مشتركة حيادية من مراكز الفكر والرأى تكون مهمتها تجميع مخرجات الحوار الوطنى عبر جلساته المختلفة فى وثيقة أولية موحدة متفق عليها من جميع القوى والفئات المشاركة يتم رفعها إلى السيد رئيس الجمهورية.

ولاقى البيان ترحيبًا واسعًا من جميع القوى الوطنية، حيث أكد حزب مستقبل وطن برئاسة المستشار عبدالوهاب عبدالرازق اسـتجابته الفورية لمبادرة رئيس الجمهورية لإجراء ذلك الحوار، مشيرًا إلى أنـه بالفعـل تم توجيـه كــوادره وخبراتـه السياسية والمتخصصـة فـى جميع المجـالات لإعداد الرؤية المطلوبة لمصلحة الوطن والمواطن.

وتوجـه الحـزب فى بيان له بخالص الشكر والتقدير والعرفان لرئيس الجمهورية للجهـود المستمرة فى بنـاء الجمهورية الجديدة.

وأكد حزب الوفد برئاسة د. عبدالسند يمامة دعمه ومساندته لجميع القضايا التى تعلى من قيمة الوطن وتخدم أبناءه الكرام، معلنًا البدء فورًا فى العمل على جميع المحاور والملفات الخاصة بالحوار من أجل فتح مسارات للتفاعل المجتمعى حول جميع القضايا الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التى تستهدف بناء الجمهورية الجديدة.

وأعرب المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى عن تقدير حزبه لهذه الدعوة، مؤكدًا أن لجان الحزب النوعية وعقب دعوة السيد رئيس الجمهورية بإطلاق الحوار الوطنى عكفت على وضع رؤية الحزب الشاملة لهذا الحوار على جميع المحاور السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتى تتوافق مع برامج وأهداف الحزب الوطنية.

وتعهد الحزب فى بيان له بالعمل الجاد والدءوب نحو إيجاد المساحات المشتركة بينه وبين القوى السياسية الأخرى المتنافسة ذات التوجهات المختلفة، إيمانًا منه بأهمية إنجاح الحوار الوطنى بغرض الحفاظ على صلابة وتماسك الجبهة الداخلية للدولة المصرية والدفع بعلاقاتها الخارجية إلى آفاق أرحب وأوسع وتعظيم المصالح العليا للشعب المصرى والدولة المصرية بما يتماشى مع تطلعات الشعب المصرى.

 

الأفعال سبقت الأقوال بدعوة الجميع للحوار
الأفعال سبقت الأقوال بدعوة الجميع للحوار

 

وأعلن حزب المؤتمر برئاسة الربان عمر المختار صميدة عضو مجلس الشيوخ عن تشكيل لجنة من قيادات الحزب برئاسة د. مجدى مرشد القائم بأعمال رئيس الحزب لتلقى جميع الاقتراحات والرؤى من جميع أعضاء الحزب من جميع المستويات التنظيمية على مستوى الجمهورية، وبدء العمل على وضع رؤية خاصة بالحزب على جميع المحاور والملفات الخاصة بالحوار من أجل فتح مسارات للتفاعل المجتمعى حول جميع القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية التى تستهدف بناء الجمهورية الجديدة بمشاركة جميع فئات المجتمع المصرى.

وثمّنت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين دعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب للحوار الوطنى لجميع أطياف المجتمع وفى مقدمتها التيارات السياسية والحزبية والشبابية الذى كلف به الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال إفطار الأسرة المصرية، مؤكدة قبولها الدعوة وبدء العمل على جميع المحاور والملفات الخاصة بالحوار من أجل فتح مسارات للتفاعل المجتمعى حول جميع القضايا الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التى تستهدف بناء الجمهورية الجديدة بمشاركة جميع فئات المجتمع. 

ورحبت لجنة العفو الرئاسى بدعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب إلى الحوار الوطنى، مثمنة ما تضمنه بيان الدعوة من إعلان إدارتها للحوار الوطنى بكل تجرد وحيادية تامة دون التدخل فى المضمون أو المحتوى وإفساح المجال أمام حوار وطنى جاد وفعّال يجمع كل القوى والفئات دون استبعاد أو إقصاء.

وأعلنت لجنة العفو الرئاسى مشاركتها فى الحوار الوطنى الذى دعا إليه رئيس الجمهورية، مضيفة أنها تنتهز هذه المناسبة لتدعو جماهير الشعب المصرى إلى المشاركة فى الحوار الوطنى والعبور بالوطن إلى آفاق مستقبل أفضل للجميع وإلى وطن أرحب يتسع للجميع.

كما أعلن الدكتور فريد زهران، رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، تلبية الحزب لدعوة الحوار الوطنى، مشيدًا بالدور الذى تلعبه الأكاديمية الوطنية للتدريب، وسرعتها فى الاستجابة لدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى، الخاصة بالحوار، معتبرًا أن إطلاق الدعوة من قبل الأكاديمية هو أول إشارة إلى تفعيل هذه الدعوة ووضعها موضع التنفيذ.

وقال رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى إن قرارات الرئيس السيسى إعادة تدشين لحالة الاصطفاف الوطنى التى تتمثل فى حوار وطنى يجمع كل القوى الشبابية والسياسية والحزبية.

المجتمع المدنى

وأشاد حزب المصريين الأحرار بسرعة التحرك من خلال الأكاديمية الوطنية للتدريب وفتح المجال للحوار بصورة مكبرة لجميع أطياف المجتمع ومنها الأحزاب والتيارات السياسية، وتأكيدها إدارة الحوار بتجرد وحيادية تامة بما يضمن وصول صورة حقيقية ووافية ورؤية جميع الأطياف المشاركة ومقترحاتهم لجميع المحاور الخاصة بالإصلاح الشامل.

وأكد الحزب برئاسة د. عصام خليل فى بيان له جاهزيته بملفات محورية عديدة فى شتى المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية والرياضية وفق رؤيته الحزبية للإصلاح المتكامل أعدت من خلال لجان الحزب النوعية ورؤية شاملة قابلة للتنفيذ وتواكب خطوات بناء الجمهورية الجديدة.

وقال البيان إن الحزب رئيسًا وقيادات وأعضاء يعربون عن خالص الشكر والتقدير للرئيس الجسور عبدالفتاح السيسى الذى أفسح المجال لحوار وطنى جاد وفعال يجمع القوى الوطنية كاملة ويمثل التيارات السياسية، هادفًا تحقيق نتائج تتماشى مع تطلعات وطموحات القيادة الوطنية والقوى السياسية وأطياف الشعب.

 

 

رغبة صادقة من قيادة سياسية واعية
رغبة صادقة من قيادة سياسية واعية

 

وثمنت الهيئة الوطنية للصحافة، برئاسة المهندس عبد الصادق الشوربجى، دعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب للمشاركة فى جلسات الحوار الوطنى، كترجمة فاعلة للمبادرة التى أعلنها الرئيس عبد الفتاح السيسى لإطلاق حوار وطنى يجمع فئات المجتمع بأطيافه وتوجهاته المختلفة.

وأكدت الهيئة أنه فور تلقيها الدعوة تم تشكيل مجموعة عمل لوضع تصور لمحاور الحوار وآليات عمله وأجندته التى تستهدف ترجمة رؤية القيادة السياسية للجمهورية الجديدة.

وثمن التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى دعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب لإجراء هذا الحوار الذى يأتى ضمن توصيات الرئيس خلال حفل إفطار الأسرة المصرية، وانطلاقًا من إعلان عام 2022 عاما للمجتمع المدنى، ودعوة الرئيس لجميع الأجهزة المعنية ومؤسسات المجتمع المدنى لإطلاق منصة حوار من خلال التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى لتقديم الدعم للعمل الأهلى والمجتمعى واقتراح التعديلات التشريعية اللازمة لتسهيل العمل المجتمعى بما يخدم أهداف الدولة فى تحقيق التنمية المستدامة.

وأكد التحالف الوطنى، أنه سوف يشارك فى هذا الحوار الوطنى بكل جدية على أن يتمثل دوره فى إدارة المحور الاجتماعى بالتنسيق مع الأكاديمية الوطنية للتدريب.