الجمعة 1 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

مصر حريصة على التشاور مـــع العالـم لإنجـاح «cop27»

سامح شكرى
سامح شكرى

أكد وزير الخارجية ورئيس مؤتمر المناخ «cop27» سامح شكرى حرص مصر على التشاور مع كافة  الأطراف  استعدادًا لاستضافة المؤتمر  للخروج بمؤتمر متوازن يراعى متطلبات الجميع، فيما شاركت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد فى الجلسة الافتتاحية للاجتماع الوزارى رفيع المستوى فى العاصمة الدنماركية كوبنهاجن الأسبوع الماضى لبحث قضايا التكيف والتمويل لقضايا المناخ فى العالم، وحضر الاجتماع وزراء ورؤساء وفود أكثر من 50 دولة إضافة إلى «سلوين هارت»، ممثل الأمين العام للأمم المتحدة و«باتريشيا إسبينوزا»، رئيس اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ . 



وشاركت فؤاد فى جلسات التكيف برئاسة مصر، والتى تم خلالها تكوين 3 مجموعات عمل لخلق مناقشات مفتوحة وصريحة بين المشاركين، والتركيز على تحقيق أقصى  قدر من التقدم نحو حلول مشتركة وبحث سبل تنفيذ إجراءات المناخ الشاملة، مع الوضع فى الاعتبار دمج المجتمعات المحلية والشباب لتحقيق الانتقال العادل. 

وشدد وزير الخارجية سامح شكرى فى كلمته بالمؤتمر الصحفى الختامى للاجتماع الوزارى حول تنفيذ تعهدات المناخ فى كوبنهاجن بالدنمارك على زيادة مستوى الثقة بين الأطراف المختلفة، من الالتزامات المأمولة فى قضية المناخ سوف يتم تحقيقها، والثقة بأنه سوف يكون هناك التزام كافٍ من قبل الجميع للوفاء بالتزاماتهم.

واعتبر شكرى أنّ مواجهة التحديات المرتبطة بتغير المناخ، أمر مرتبط بكل التعهدات والالتزامات وتطبيقها للتحرك قدما، وهناك مكونات مختلفة يجب التعامل معها مثل إدراك أن الجميع يجب أن يكونوا على نفس المسار وعدم تجنب المسئوليات وتنفيذ الجهود المطلوبة بشفافية، مشددًا على أن هناك ضرورة لتغيير الثقافة المرتبطة بطريقة مواجهة تداعيات تغير المناخ.

وقال شكرى: إن«مصر سوف تعلن مؤشراتها التى تمت مراجعتها خلال أسابيع، وأضاف أظهرنا التزامنا فى التعامل مع مسألة تغير المناخ، وتخطينا أهداف عام 2030 بنسبة 30 %.