الأحد 3 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان
نظرة ياحى؟!

نظرة ياحى؟!

لا أحد ينكر حركة التوسعات فى شوارع القاهرة وغيرها والعديد من الكبارى لتسيير حركة البشر والسيارات لفك الأزمات المرورية.. فى إحدى المرات قررت التريض بالمشى، فألزمنى خط سيرى على عبور أحد كبارى المشاة على الطريق الدائرى فى حى المفروض أنه راقٍ إلى حد ما.. ولكنى صدمت عند صعودى لأعلى الكوبرى فإذا بكم من المتسولين والباعة الجائلين للبلاستيكات والمناديل على سلالم الكوبرى من الجانبين غير شاغريه فى أعلاه!!



وكم من الزبالة والقمامة وبواقى الأطعمة وفوارغ المثلجات وعبوات المشروبات الساخنة لا أعلم من أين أتت إلا من قاطنى الكوبرى من أول النهار وحتى آخره!! ليس هذا فحسب وإنما المفاجأة  تنتظرك أسفل الكوبرى عربات الفول والفطائر والعصائر متراصة بشكل عشوائى على جنبات الطريق.. ما هو كله أكل عيش.. فاعتراضى على الصورة القبيحة التى تظهر بها المنطقة من إفساد للشكل الحضارى بقشر البرتقال والعلب والعبوات الفارغة، حيث لم يعد يفرق معنا أن نرى الجمال من عدمه؟! وتذكروا قول رسولنا الكريم.. إن قامت على أحدكم القيامة وفى يد أحدكم فسيلة، فإن استطاع ألا تقوم حتى يغرسها فليغرسها، فله بذلك أجر.