الجمعة 1 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

عروس الإسماعيلية.. ضرب الحبيب زى أكل الزبيب

العروسان
العروسان

على طريقة «ضرب الحبيب.. زى أكل الزبيب»، تحولت واقعة ضرب عروس الإسماعيلية من عريسها 180 درجة.. من تريند يتحدث عن بشاعة ضرب العروسة وضرورة الحصول على حقها وتأديب العريس، إلى واقعة كوميدية تناولها رواد مواقع التواصل من زوايا مختلفة، ففى الوقت الذى صُدم فيه البعض من تصريحات العروسين بعد الواقعة والصلح بينهما، تداول البعض الآخر فيديو رقصهما معا وصور تناول «عشاء العرسان»، فيما دخل طرف ثالث على التريند للحديث عن ثبات ماكياج العروسة وتحمله «المرمطة اللى شافتها» بينما قارن عدد آخر الشبه الكبير بين العريس وزوج نيللى كريم. ففى أول تصريحات صادمة لرواد السوشيال قال العريس: «إحنا لو سافرنا فرنسا ولا أمريكا الصعيدى هيفضل صعيدى»، مضيفًا: «مش ببص للشهرة ومش فارق معايا الناس على السوشيال ميديا».



وقال أيضًا إنه وعروسه يعيشان قصة حب منذ 13عامًا، وإنهما أولاد عم و«متربيين مع بعض»، حيث خرجت الأسرة بحضور العروسين للقول إن الأزمة انتهت، وإنهما فى طريقهما للجونة لقضاء شهر عسل.

وبالتزامن مع هذه التصريحات تداول عدد كبير من رواد السوشيال مشهد احتضان العروسين وأيضًا صورة «عشاء العرسان» وقول العريس إنه يحمد الله الذى نجاه من العين اللى صابتهم.

بينما ركب خبراء التجميل التريند، حيث جذب انتباههم ثبات «ماكياج» العروس رغم تعرضها للضرب والسحل بالشارع, وانتشرت «الكوميكس» والتعليقات الساخرة حول ماكياج عروس الإسماعيلية وقوة ثباته، وتداول عدد كبير لقطة مصورة «استورى» على فيسبوك يصحبها تعليق: «بعيد عن أى تفاصيل.. لازم تاخدوا بالكم إن الميك آب متهزش واستحمل المرمطة دى وزى ما هو.. أنا تسلم إيدى والله ربنا يحمينى».