الإثنين 23 مايو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
وليد طوغان

كندة تخطف الأنظار فى حفل تنصيب والدها رئيسًا للجامعة الأمريكية

د. أحمد دلال أثناء التنصيب مع ابنته كندة فى يوم التنصيب
د. أحمد دلال أثناء التنصيب مع ابنته كندة فى يوم التنصيب

بجمالها الأخّاذ وبراءتها الطفولية الجميلة خطفت كندة -ذات الـ8 سنوات- الأنظار خلال حفل تنصيب والدها الدكتور أحمد دلاّل الرئيس الجديد للجامعة الأمريكية بالقاهرة.



حيث أضاف حضورها حالة من البهجة والسعادة لدى كل الحضور، حتى أن وزير التعليم العالى د.خالد عبدالغفار داعبها أثناء كلمته وأشار إليها بلطف قائلًا: (أهلاً كندة انت جاية تساعدى بابا فى الجامعة).

وكانت كندة نجمة حفل التنصيب، حيث حرص كثير من  طلاب الجامعة على التقاط الصور معها.

وأشاعت جوًا من الفرحة والمرح فى حرم الجامعة الذى تزيَّن بلافتات وبانرات ترحيب لاستقبال والدها.. وخلال كلمته قدم الدكتور دلّال صغيرته كندة الى الحضور قائلاً: .. الوحيدة من أبنائى الثلاثة  تحضر معى هذه المناسبة  التقيت بوالدة كندة دلال المداد (زوجة رئيس الجامعة الجديد).. تعمل مدرسة فى مرحلة الـ12 فى لبنان ثم فى قطر.

قالت: إن هذه هى زيارتها الثانية لمصر وعن حياتها هنا بعد تولى د.دلّال مهام منصبه،  قالت إنها ستنتقل هى وكندة مع زوجها للإقامة معه، والسنة الأولى ستتركها للتعود على العيش فى مصر قبل أن تقرر العمل فى التدريس. أما عن باقى أبناء د. دلّال  فهم الابنة الكبرى «شذى» تعمل بالمحاماة فى أمريكا والثالث فهو «ميلال» فى مرحلة الثانوى. 

الدكتور أحمد دلّال هو الرئيس الثالث عشر للجامعة الأمريكية بالقاهرة وهو أول عربى أمريكى يرأس الجامعة.

يعد دلّال قائدًا أكاديميًا بارعًا وباحثًا متميزًا يتمتع بخبرة فى مجال التعليم العالى فى الولايات المتحدة الأمريكية والعالم العربي. فقد وُلد ونشأ فى بيروت وأمضى 25 عامًا فى الدراسة والتدريس فى الولايات المتحدة الأمريكية، مما منحه خبرة ووجهة نظر متعمقة سواء فى المنطقة العربية أو فى الجامعات التى تقدم التعليم الليبرالى على غرار جامعات الولايات المتحدة الأمريكية.  

شغل دلّال منصب عميد جامعة جورج تاون فى قطر كما شغل سابقًا منصب الرئيس الأكاديمى للجامعة الأمريكية فى بيروت من عام 2009   إلى 2015.

يعد دلّال أستاذًا بارزًا فى الدراسات الإسلامية حيث قام بتدريسها فى الجامعة الأميركية فى بيروت، وجامعة ستانفورد، وجامعة ييل، وكلية سميث، وجامعة جورج تاون، حيث شغل فيها منصب رئيس قسم الدراسات العربية والإسلامية.