الأربعاء 27 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

طــلاب مصـر فـى عيـــون الرئيـس

تكريم رئاسى لأبطال طوكيو
تكريم رئاسى لأبطال طوكيو

شواغل داخلية متنوعة وعلاقات خارجية متعددة احتشدت بها أجندة الرئيس «عبدالفتاح السيسى» الأسبوع الماضى، ودارت حولها اللقاءات والاجتماعات الرئاسية.



تلقى الرئيس «السيسى»، اتصالًا هاتفيًا من «مصطفى الكاظمى»، رئيس الوزراء العراقى؛ حيث تباحثا حول تطورات عدد من القضايا الإقليمية؛ خصوصًا مستجدات الأوضاع فى أفغانستان، إضافة إلى موضوعات التعاون الثنائى.

وأكد «الكاظمى» على تقدير بلاده للجهود المصرية الداعمة للعراق على جميع الأصعدة، والتطلع لتعزيز أطر التعاون مع مصر؛ خصوصًا ما يتعلق بالتحديات المشتركة، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.

من جانبه؛ أكد الرئيس دعم مصر لكل جهد من شأنه أن يعزز من أمن واستقرار العراق، وجهود رئيس الوزراء لتقوية دَور مؤسّسات الدولة وصون سيادة وعروبة العراق. مشددًا على أن مصر ستواصل العمل على تعزيز أطر التعاون فى مختلف المجالات، على المستوى الثنائى وفى إطار آلية التعاون الثلاثى بين مصر والعراق والأردن.

من جهة أخرى استقبل الرئيس «السيسى»، توشيميتسو موتيجى، وزير خارجية اليابان، بحضور سامح شكرى وزير الخارجية، وماساكى نوكى السفير اليابانى بالقاهرة؛ حيث أعرب الرئيس عن اعتزاز مصر بالعلاقات الوثيقة المثمرة التى تربطها بدولة اليابان الصديقة ذات الحضارة والقيم العريقة. مؤكدًا اهتمام مصر وحرصها على تطوير التعاون الثنائى بين البلدين نحو آفاق أرحب من العمل المشترك فى العديد من المجالات، وجذب المزيد من الاستثمارات اليابانية استغلالاً للفرص الاستثمارية العريضة والمتوافرة حاليًا فى مصر، أخذًا فى الاعتبار ما تتمتع به الشركات اليابانية فى مصر من سمعة طيبة، وخبرة تكنولوچية.

زيادة الاستثمارات  اليابانية فى مصر
زيادة الاستثمارات اليابانية فى مصر

 

 

وأكد المسئول اليابانى تطلع بلاده لتعزيز العلاقات الاقتصادية مع مصر وزيادة حجم الاستثمارات اليابانية فى ظل ما تشهده مصر من نمو اقتصادى. معربًا عن التقدير لرعاية الرئيس لعملية دعم وتسهيل عمل الشركات اليابانية العاملة فى مصر وتذليل أى عقبات. مشيرًا إلى اعتزام بلاده تكثيف جهودها فى تنفيذ المشروعات الثنائية؛ خصوصًا فى مجالات التكنولوچيا، والطاقة، والنقل، والمتحف المصرى الكبير الذى يعد أيقونة للتعاون المشترك بين البلدين، فضلًا عن التجربة الرائدة للمدارس اليابانية فى مصر.

الموانئ والضبعة

فى سياق آخر، اجتمع الرئيس مع الفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية وعدد من المسئولين المعنيين؛ حيث اطلع على عرض لأحدث التقنيات الهندسية والإنشائية لبناء الموانئ البحرية وتطويرها.

كما استقبل الرئيس «السيسى»، بيتر لورسن، مالك ورئيس مجلس إدارة شركة لورسن الألمانية للصناعات البحرية؛ لمتابعة الموقف التنفيذى الخاص بالتعاون مع الشركة لتطوير الصناعات البحرية فى مصر، وبرامج التدريب والتأهيل للكوادر البشرية الفنية.

ومَحليًا اجتمع الرئيس، مع اللواء أمير سيد أحمد مستشار الرئيس للتخطيط العمرانى، واللواء مهندس إسماعيل محمد كمال مدير الكلية الفنية العسكرية؛ لاستعراض نتائج أعمال اللجنة العليا المتخصصة فى عوامل الأمان لمحطة الضبعة النووية وفق المعايير الدولية، فى إطار المخطط الإنشائى والتنفيذى الخاص بالمحطة، الذى يتم بالتعاون مع الجانب الروسى.

ووجّه الرئيسُ بالتأكيد على ضمان تطبيق أقصى الإجراءات الاحترازية وأعلى درجات الأمان الدولية، مع مراجعة الكثافة والتخطيط العمرانى حول المحطة وفق المعايير الدولية، وتجميد أى أنشطة بناء فى نطاق أراضى تلك الدائرة إلى نهاية العام الحالى.

كما وجَّه الرئيسُ بالتنسيق بين الجهات الرئيسية فى المشروع المحطة، للدراسة الدقيقة لمستقبل نمو السكان بدائرة الأمان طبقًا للمعايير الدولية.

 

توجيهات بمدينة للعدالة بالعاصمة الإدارية الجديدة
توجيهات بمدينة للعدالة بالعاصمة الإدارية الجديدة

 

مدينة العدالة

واجتمع الرئيسُ، مع المستشار عمر مروان وزير العدل لمتابعة المخطط الإنشائى لمدينة العدالة بالعاصمة الإدارية الجديدة، فضلًا عن تطوير منظومة التقاضى وميكنة خدمات وزارة العدل على مستوى الجمهورية، وجهود تطوير منظومة الشهر العقارى.

ووجَّه الرئيسُ بأن يكون موقع المدينة فى محيط كل من الحى الحكومى والبرلمان ومجلس الشيوخ؛ لتتكامَل رموز السُّلطات الرئيسية فى الدولة؛ التنفيذية والتشريعية والقضائية، فى نطاق جغرافى واحد ترسيخًا لأركان الجمهورية الجديدة بجميع مكوناتها.

وتم استعراض ما تم بشأن قرارات المجلس الأعلى للهيئات القضائية بعمل المرأة فى مجلس الدولة والنيابة العامة، فضلاً عن عرض جهود استكمال تعميم نظام ربط المَحاكم بالمنشآت الشرطية عن بُعد.

ووجَّه الرئيسُ بمواصلة تطوير آليات العمل بالشهر العقارى والوثائق التى تصدر عنه، وبتوسيع نطاق خدمات التوثيق المميز والسريع، ومضاعفة أعداد سيارات التوثيق المتنقل فى المحافظات؛ لتتكامل فى إطار مبادرة «حياة كريمة» لتطوير الريف.

حياة كريمة

إلى ذلك اجتمع الرئيسُ مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء لاستعراض مشروعات الوزارة؛ خصوصًا ما يتعلق بمبادرة «حياة كريمة» ومستجدات محطة الضبعة، والربط الكهربائى مع دول الجوار.

وتناول الاجتماع متابعة الإجراءات التنفيذية لتطوير البنية الأساسية للكهرباء فى إطار المرحلة الأولى من «حياة كريمة»، والمتضمنة 52 مركزًا على مستوى الجمهورية.

كما استعرض خطوات تطوير التغذية الكهربائية للتجمعات التنموية فى سيناء ومحطات رفع المياه فى شمال ووسط سيناء؛ حيث وجَّه الرئيسُ بسرعة ربط الشبكة الكهربائية فى سيناء بالشبكة الكهربائية الموحدة لتلبية احتياجات المشروع القومى المتكامل لتنمية سيناء.

وقال المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بسام راضى، إن وزير الكهرباء عرض آخر مستجدات مشروعات الربط الكهربائى مع دول الجوار؛ خصوصًا مع ليبيا؛ لرفع قدرة شبكات الربط بين البلدين وتوسيع المحطات القائمة بالفعل وإنشاء خطوط جديدة.

كما عرض الوزير مستجدات أعمال التغذية الكهربائية لمشروعَىْ مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة والسادس من أكتوبر.

تكريم الأبطال

واستقبل الرئيسُ، اللاعبين واللاعبات والأطقم التدريبية المتوَّجة بميداليات خلال دورة الألعاب الأوليمبية الأخيرة فى طوكيو، ومنح الرئيسُ وسامَ الرياضة من الطبقة الأولى للاعبة الكاراتيه فريال عبدالعزيز ومدربها هانى قشطة، ووسام الرياضة من الطبقة الثانية للاعب الخماسى الحديث أحمد الجندى ومدربه عبدالرحمن محمد، ووسام الرياضة من الطبقة الثالثة لكلٍ من لاعبة الكاراتيه جيانا فاروق ومدربها محمد عبدالرجال، ولاعب المصارعة محمد إبراهيم ومدربه محمد أحمد، ولاعبَىْ التايكوندو هداية ملاك وسيف عيسى ومدربَيهما أسامة سيد ومحمد مجدى والمدير الفنى أوسكار سالازار.

ووجَّه الرئيسُ بتوفير الإمكانات اللازمة لجميع الفئات العمرية من أبطال مصر الرياضيين فى الألعاب المختلفة، ودعمهم بما يضمن استمرارهم فى تحقيق المزيد من الإنجازات، والاستعداد من الآن للمشاركة فى دورة الألعاب الأوليمبية المقبلة عام 2024.

كشف شامل

واجتمع الرئيسُ مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، وعدد من مسئولى الوزارة؛ لمتابعة الوضع الراهن الخاص بفيروس كورونا، واستعراض إجراءات الوزارة؛ خصوصًا ما يتعلق بتوفير اللقاحات المضادة للفيروس.

 الاجتماع شهد كذلك استعراضَ النجاحات التى حققتها المبادرات الرئاسية المختلفة لدعم صحة المواطنين، وفى مقدمتها مبادرة «100 مليون صحة» للقضاء على فيروس «سى»، التى نجحت فى خفض الإصابة بنسبة 92 %، ومبادرة «صحة المرأة»، التى ساهمت بشكل فعال فى الكشف المبكر عن الأمراض والأورام.

ووجَّه الرئيسُ بتوفير حزمة كشوفات شاملة للصحة العامة للطلاب قبل بداية العام الدراسى الجديد؛ للاطمئنان على صحتهم وسلامتهم، بالكشف عن فيروس «كورونا»، وفيروس «سى»، وأمراض الضغط والسكر والسمنة والتقزُّم وضعف النظر، مع إعداد قواعد بيانات دقيقة.

ووجَّه الرئيسُ بالتوسع فى تطبيق مبادرة «صحة المرأة المصرية» وتعزيز التعاون مع المراكز العالمية لرفع القدرات المحلية فى الكشف والتشخيص وبروتوكولات علاج الأورام.