الأحد 17 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

عـيـشــــة هـنــــيــة

شكل جديد لريف مصر
شكل جديد لريف مصر

تجسد المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، مثالا حيا لرغبة الدولة المصرية فى القفز بالبلاد نحو المستقبل عبر تغيير وجه الريف المصرى، وتحسين وتطوير كافة نواحى الحياة وجودتها لنحو 58 مليون مواطن، فى 4584 قرية وتوابعها، خلال 3 سنوات، بتكلفة تقديرية 700 مليار جنيه. 



المرحلة الأولى من هذه المبادرة بدأتها الحكومة فى 52 مركزاً إدارياً، باستثمارات حوالى 153مليار جنيه، لتطوير جميع الخدمات؛ بخلاف التدخلات الاجتماعية للفئات الأكثر احتياجاً ورفع كفاءة المنازل، والتدخلات الاقتصادية، وخلق فرص العمل وإقامة مجمعات حرفية وإنتاجية.

 

المرحلة الأولى للمبادرة الرئاسية تشمل القرى ذات نسب الفقر 70 % فيما أكثر، والثانية تشمل ذات نسب 50 % إلى 70 %، والثالثة ذات نسب الفقر أقل من 50 %. ومنذ عامين بدأت عملية تنمية 52 مركزًا فى 20 محافظة؛ بإجمالى 18.4 مليون مستفيد فى 1376 قرية وأكثر من 9 آلاف عزبة وتابع.

 

استثمارات بـ 153 مليار جنيه لعمل كل الخدمات
استثمارات بـ 153 مليار جنيه لعمل كل الخدمات

 

البداية كانت فى يناير 2019، لتنمية وتطوير 375 قرية فى 14 محافظة، تضم 4,5 مليون مستفيد؛ بتكلفة حوالى 13.5 مليار جنيه(4 مليارات فى السنة الأولى؛ والسنة الثانية 9.5  مليار)، لخدمة 4.5 مليون مواطن، وخلال العام الأول تم الانتهاء من 143 قرية من أفقر القرى فى 11 محافظة (المنيا، أسيوط، سوهاج، قنا، الأقصر، أسوان، الوادى الجديد، مطروح، البحيرة، الدقهلية، والقليوبية)؛ منها 126 قرية فى محافظات الصعيد؛ فكانت المبادرة بمثابة طوق النجاة لسكانها. وبدأ العمل من أول يوليو  2020 فى 232 قرية سيتم نهو مشروعاتها نهاية العام الجارى.

وبحسب وزارة التخطيط؛ فإن المرحلة الأولى حققت إنجازات انعكست على تحسين جودة الحياة، وساعدت فى خفض معدلات الفقر فى بعض القرى بنسبة 14 نقطة مئوية، وتحسن معدل إتاحة الخدمات الأساسية بحوالى 50 نقطة مئوية، وزيادة معدل التغطية بخدمات مياه الشرب من 86 % إلى 94 %، ومضاعفة الكمية المنتجة، وانخفاض متوسط كثافة الفصول بحوالى 9 %.

 

ملاعب كرة ومراكز للشباب فى كل القرى
ملاعب كرة ومراكز للشباب فى كل القرى

 

ورصدت دراسة للمركز المصرى للفكر والدراسات الاستراتيجية إنجازات المرحلة الأولى التى تم خلالها إنشاء 100 وحدة صحية، وتجهيزها وفقًا لنموذج التأمين الصحى الشامل الجديد، وتسيير 264 قافلة طبية فى كافة التخصصات، وتوقيع الكشف الطبى على 3 ملايين مواطن، وإجراء 12 ألف جراحة عامة وعيون، وتوزيع نحو 18 ألف نظارة طبية و600 جهاز تعويضى.

وتضمنت المرحلة الأولى تنفيذ 1000 مشروع رصف طرق وكبارى، 500 كهرباء، 141 صرف صحى،200 مياه شرب، 125 تغطية مصارف ومعدات نظافة، 75 رفع كفاءة مقرات وحدات محلية ومراكز تضامن، 150 مدرسة؛ وإضافة 917 فصلاً جديداً للمدارس القائمة لتستوعب 36.680 ألف تلميذ، وتطوير 8 حضانات، فضلا عن محو أمية 3 آلاف مواطن، وتركيب أسقف ورفع كفاءة 16ألف منزل، وإنشاء مشروع لتمكين النساء المعيلات اقتصاديًا فى 147 قرية. وتوفير 20 مليون جنيه لتمويل مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر.

وخصصت المبادرة 32 مليار جنيه لتطوير المناطق العشوائية، وشملت تطوير وإعادة تخطيط 354 منطقة خطرة، وتوفير 262 ألف وحدة لسكان العشوائيات و354 ألف وحدة سكنية لمحدودى الدخل، و150 ألف وحدة لمتوسطى الدخل، بخلاف إنشاء وتطوير 13 وحدة بيطرية و32 مركز شباب وملعبا خماسيا، وإتاحة قروض بحوالى 896 مليون جنيه، ونحو 50 ألف تدخل حماية ورعاية اجتماعية. وتنفيذ برامج تدريب حرفى ساهمت فى خلق 28 ألف فرصة عمل، وتوفير حوالى 330 ألف فرصة عمل مؤقتة بالمشروعات الإنشائية.

وتحولت المبادرة إلى مشروع قومى عملاق لتنمية الريف المصرى فى يناير2021؛ ليتم التنفيذ فى 52 مركزاً خلال العام المالى 2021/2022؛ واستكمال باقى المراكز خلال العامين التاليين.

 

ملايين المصريين يستفيدون بحياة جديدة
ملايين المصريين يستفيدون بحياة جديدة

 

مشروع قومى

وبحسب مجلس الوزراء، تستهدف المرحلة الحالية 7 مراكز فى كل من أسيوط وسوهاج، 6 فى البحيرة ، 5 فى المنيا، 4 فى قنا، 3 فى أسوان، ومركزين فى كل من (الأقصر، الفيوم، بنى سويف، المنوفية، والجيزة) ، ومركزاً واحداً بكل من الوادى الجديد، القليوبية، الدقهلية، الإسكندرية، الغربية، الشرقية، الإسماعيلية، دمياط، وكفر الشيخ ؛ وبمتوسط 3 مليارات جنيه لكل مركز؛ من بينها مليار و700 مليون جنيه لخدمات الصرف الصحى، وهم (الصف – أطفيح – شبين القناطر – برج العرب – أبو المطامير – مطوبس – شربين – كفر سعد – الشهداء – أشمون – القنطرة شرق – الحسينية – زفتى – ناصر – ببا – أبوقرقاص – ديرمواس – مغاغة – ملوى – ديروط – منفلوط – ساحل سليم – جرجا – أرمنت – إسنا – الفرافرة – أدفو – كوم أمبو).  

وقد بدأ بالفعل تنفيذ مشروعاتها، ومنها إقامة 188 مدرسة جديدة وصيانة 1227 مبنى تعليميا، و317 مجمعاً حكومياً، بالإضافة إلى تبطين الترع، وإنشاء ورفع كفاءة وإحلال 617 كوبرى للسيارات والمشاة، وتنفيذ مجمعات للخدمات الزراعية فى 169 وحدة محلية، يتضمن كل منها( وحدة بيطرية - جمعية زراعية- مركز تجميع ألبان- مركز إرشاد زراعى)، والتعامل بالرصف ورفع الكفاءة لنحو 2045 طريقاً بطول 1404 آلاف كم، وتنفيذ 891 مركز شباب و 149 ملعبا، وإنشاء وتجهيز 22 مستشفى، وانشاء وتطوير ورفع كفاءة 1274 مركزا ووحدة صحية، و381 نقطة اسعاف.

تفاصيل تنفيذ المبادرة على أرض الواقع أوضحتها الصفحات الرسمية لرئاسة الوزراء، ووزارة التنمية المحلية ، ومؤسسة «حياة كريمة»، والمحافظات. 

المرحلة الأولى من المبادرة شملت 12 قرية فى محافظة قنا، بمراكز أبوتشت وفرشوط ودشنا (العمرة، الشرقى سمهود، الحبيلات الغربية، سمهود، الدهسة، الحاج سلام، نجع عزوز، نجع سعيد، أبو مناع قبلي، السمطا بحرى، السمطا القبلي، بلاد المال بحرى) ، باستثمارات 106.3 ملايين جنيه، لخدمة 168 ألف مواطن.

وتشمل المرحلة الثانية تطوير 65 قرية تضم 492 نجعاً فى 5 مراكز ( 33 قرية بمركز أبوتشت – 9 بفرشوط – 17 بدشنا – 3 بالوقف – 3 بقوص)، بتكلفة إجمالية حوالى 6٫2 مليار جنيه، يستفيد منها حوالى 1.3 مليون مواطن.

 

87 مشروعاً ما بين منفذ وجار تنفيذه
87 مشروعاً ما بين منفذ وجار تنفيذه

 

وهناك 87 مشروعاً ما بين مُنفذ وجارى تنفيذه للمرحلتين؛ تشمل (26 مشروعاً بقطاع التربية والتعليم، 10 بالصحة، 35 بمياه الشرب، 11 بالصرف الصحى، 4 بالرى، 3 بالخدمات البيطرية، 2 بالشباب والرياضة).  وتم تبطين 31 كيلو متر ترع فى مركز قوص. ومستهدف إعادة تأهيل 13363 منزلاً.

وشملت المرحلة الأولى 29 قرية بمحافظة سوهاج، باستثمارات 630 مليون جنيه، ونحو 500 ألف مستفيد، وتم انجاز 13 مشروع صرف صحى، 8 لمياه الشرب، 17 للخدمات التعليمية، مشروع صرف مغطى، وآخر خدمى، 17 مشروعاً رصف طرق، 35 مشروعاً لتدعيم الكهرباء، 7 فى مجال البنية التحتية، ومشروعين فى القطاع الصحى، وآخرين خدميين.

وكذلك تأهيل منازل الأسر الأولى بالرعاية، إنشاء آبار ارتوازية، تركيب واستبدال أعمدة ومحولات كهربائية وكشافات ولمبات ليد، إقامة وتطوير عدد من مراكز الشباب، ورصف وصيانة عدد من الطرق.

وتضم المرحلة الثانية 181 قرية فى 8 مراكز، بإجمالى اعتمادات 2 مليار و100 مليون جنيه، لخدمة 3 ملايين مواطن.. وجارى تنفيذ 32 مشروع صرف صحى متكامل؛ تشمل 7 مشروعات فى مركز المنشاة، 3 فى دار السلام، 4 فى البلينا، 4 فى المراغة، 3 فى طما، 4 فى ساقلتة، 4 فى جرجا.

المرحلة الأولى داخل محافظة أسوان، وصلت إلى 11 قرية، لخدمة نحو 38626 مستفيدا، وتم تنفيذ معظم مشروعات المرحلة الأولى ( 83 مشروعًا) على مرحلتين؛ منها 7 صرف صحى، 12 لرفع كفاءة الإنارة العامة، ومشروعين لرصف الطرق؛ وذلك باعتمادات 280,7 مليون جنيه. 

وجارٍ تنفيذ عملية التطوير داخل 67 قرية بمركزى كوم أمبو وإدفو؛ بواقع 22 مجلسًا قرويًا ( 9 بكوم أمبو و 11 بإدفو)؛ تتضمن 475 نجعًا وتجمعًا ريفيًا ومنطقة سكنية من أجل تحسين مستوى معيشة حوالى 893,5 ألف نسمة، بما يوازى ثلثى سكان المحافظة، وبتكلفة 2 مليار جنيه. 

وبدأ تنفيذ 34 مشروعاً لمياه الشرب والصرف الصحى، وإنشاء وصيانة 46 مدرسة، وتنفيذ 29 مشروعا فى قطاع الرى، وإنشاء 50 كوبرى على الترع و21 مجمعاً خدمياً، وتجديد شبكات الكهرباء لـ 10 قرى، و9 نقاط إسعاف و8 مراكز للشباب، و 14 لرصف الطرق، فضلاً عن تأهيل 29 ترعة بأطوال 138،8 كم بمركزى كوم أمبو وإدفو، وإضافة مركز نصر النوبة (46 قرية) لخدمة 143.5 ألف نسمة؛ لتشمل عملية التطوير بالمحافظة 31 قرية رئيسية و114 قرية فرعية.

 

فرحة الأطفال بسكن كريم لائق
فرحة الأطفال بسكن كريم لائق

 

 

واستفادت 60 قرية فى بمحافظة أسيوط، من المرحلة الأولى، بتكلفة 961 مليون جنيه، لخدمة 965 ألف نسمة، وجار تنفيذ المرحلة الثانية، فى 7 مركزا و89 قرية جديدة بتكلفة 2.4 مليار جنيه؛ لتشمل المرحلتان تطوير 149 قرية و653 تابعاً، بمعدل 7 مراكز من 11 مركزا، لخدمة 1.750 مليون مواطن.

وبدأ تنفذ 7 محطات مياه مرشحة بمناطق ساحل سليم، أبوتيج، منفلوط، ديروط، الحوطا الشرقية، المعابدة، وجارٍ تنفيذ 300 كم شبكات مياه، بمراكز (ساحل سليم، أبوتيج، منفلوط، ديروط، أبنوب، صدفا، الفتح). وإعادة تأهيل5  محطات مياه مرشحة، واستكمال إحلال وتجديد 10 محطات صرف صحى، واستكمال أعمال الإحلال والتجديد بشبكات المياه وخطوط طرد الصرف بـ (منطقة غرب أسيوط، محطة جامعة أسيوط، ومحطتى فريال ودرنكة)، بالإضافة إلى 53كم شبكات صرف بديروط ومنفلوط.

وفى عروس الصعيد «المنيا»، تم تطوير 6 قرى (كفر المغربى، الشيخ مسعود بالعدوة، الشيخ عبادة بملوى، زعبرة بديرمواس، نزلة أولاد الشيخ، وجزيرة شيبة؛ خلال المرحلة الأولى، بتنفيذ 49 مشروعا  فى مختلف القطاعات، بتكلفة 115 مليون جنيه. بينما المرحلة الثانية يتم تنفيذها فى 192 قرية و 778 تابعًا داخل 5 مراكز (47 بأبوقرقاص، 26 بالعدوة ،41 بمغاغة، 49 بملوى ، و29 بديرمواس)، فى 14 قطاعًا، بتكلفة 16,5 مليار جنيه؛ منها 6 مليارات لقرى أبوقرقاص، و2،5 مليار لكل مركز من العدوة ومغاغة، وملوى، ودير مواس؛ وذلك لخدمة نحو 2.970 مليون مستفيد.

وجار العمل فى 48 مشروعا بقطاع التعليم( 727 فصلا)، وتم إسناد 7 مشروعات ( 104 فصلا )، وجار إسناد 4 أخرى. وتمت معاينة 78 موقعا لمشروعات الشباب والرياضة( 4 بالعدوة، 10 بملوي، 11 بمغاغة، 42 بأبو قرقاص، و11 بديرمواس)، و 119 للصحة ( 22 بالعدوة، 19 بملوي، 43 بمغاغة، 18 بأبو قرقاص، 17 بديرمواس)، و11 لوحدات الإسعاف، وجارى معاينة 74 موقعا أخرى لبدء التنفيذ.

وتم طرح تنفيذ مشروعات مياه شرب بـ192 قرية. وجارٍ تنفيذ 4 محطات مياه، وتوسعات محطة ديرمواس المرشحة. وتنفيذ 13 مشروعا لـ 81 قرية، والمد والتدعيم لشبكات المياه لـ17 مشروعاً بـ 104 قرى.

 بينما ركزت أعمال التطوير لقرى محافظة الدقهلية فى المرحلة الأولى على قرية أولاد صبور بمركز المطرية، باستثمارات حوالى 18 مليون جنيه، فى القطاعات المختلفة.

وتم البدء فى أعمال إنشاء ملاعب وتغطية الترع ومجمع خدمات، ورصف الطرق الرئيسية وإدخال الصرف الصحى، ضمن المرحلة الحالية من المبادرة، بتكلفة مبدئية 3 مليارات جنيه؛  لخدمة 500 ألف نسمة فى 26 قرية و282 تابعًا بمركز شربين (ابو جلال، الاحمدية، الحصص، السعدية، السلام، الشناوى، الصبرية، الضهرية، العوضية، العيادية، بساط كريم الدين، ترعة غنيم، دنجواى، ورأس الخليج، كفر ابو زاهر والعزب التابعة لها، محلة انجاق، وكفور(الاطرش، الترعة الجديد، الترعة القديم، الحاج شربينى، الحطبة، الدبوسى، الشيخ عطية، الوكالة، منشأة ناصر، ويوسف).

وتستهدف الخطة إنشاء توسعات لمرفق مياه شربين بطاقة إنتاجية 42 ألف م3/يوم. وتم انجاز 70 % من أعمال شبكات مياه الشرب لبعض القرى، وجارى العمل فى جميع القرى.

ومن المقرر إنشاء 7 محطات معالجة صرف صحى و 9 محطات رفع، وجارِ رفع كفاءة 15 محطة رفع، كما تمت مراجعة واعتماد تصميم شبكات الصرف لـ9 قرى، وبدء التنفيذ لقريتين.

 

فى الغربية مشروعات بتكلفة 3 مليارات و800 ألف جنيه
فى الغربية مشروعات بتكلفة 3 مليارات و800 ألف جنيه

 

قطاعات جديدة 

 وشملت المرحلة الأولى بمحافظة البحيرة تنفيذ 94 مشروعًا فى قطاعات مختلفة؛ بتكلفة 350 مليون جنيه، لخدمة  243 ألف مواطن بـ3 مراكز فى 8 قرى (الياسينية والمهدية وزاوية صقر والرابعة بذور وعبد الحليم محمود وأحمد بدوى بأبو المطامير، على مبارك بوادى النطرون، والخرطوم بمركز بدر.

وتم تنفيذ 4 مراكز شباب مطورة بقرى عبدالحليم محمود وزاوية صقر وعلى مبارك والخرطوم، وجارٍ نهو 7 مراكز أخرى بقرى بلال بن رباح وعزرا وعبدالوهاب وإلياس والصفا والمروة والدواجن. وتم تأهيل وعمل أسقف لعدد 189منزلاً، فضلاً عن القوافل الطبية وعمليات العيون وصرف النظارات.

وتم تدشين المرحلة الثانية للمبادرة، لتضم 17 قرية جديدة فى 6 مراكز، 7 قرى بقسم غرب النوبارية: «بلال، والدكتور محمد عبدالوهاب، والدواجن 1، و2 و3، وك3، والسلام، والشهيد أسعد، والتاسعة بذور، والغيتة».. وفى مركز وادى النطرون 5 قرى «الصفا والمروة، وعزيرعليه السلام، وإلياس، والهدى والتقوى وأم المؤمنين» .. وكفر الوراق بمركز حوش عيسى.. وعبدالسلام عارف بمركز بدر.. ومؤسسة البستان بمركز الدلنجات وأبو النوم وتوابعها.. ونجع عون بمركز كفر الدوار. وذلك لتنفيذ  208 مشروعا فى القطاعات المختلفة، بتكلفة حوالى مليار و250 مليون جنيه . 

 أما المرحلة الأولى  بمحافظة مطروح فشملت 5 قرى ( سيدى شبيب وزاوية العوامة بمركز الضبعة، وبهب الدين بسيوة، وسيدنا هود بالحمام، وأبو مزهود بمركز ببراني)، باستثمارات حوالى 86.2 مليون جنيه، لخدمة نحو 7 آلاف مستشفى، وتم تنفيذ 9 مشروعات رصف طرق، و 7 لإنشاء وتطوير مراكز الشباب، ومشروع للصرف الزراعي، و5 صرف صحي، و24 لخدمات مياه الشرب، و 8 للبنية التحتية والإنارة العامة، و 3 فى قطاع التعليم، و3 فى الخدمات الصحية، وإنشاء 6 خزانات لتجميع مياه الأمطار، وإنارة 10 منازل بالطاقة الشمسية، ورفع كفاءة وإنشاء 134 منزل.

وبدأ تنفيذ المرحلة الثانية، والتى تتضمن 6 قرى ( السلام بمركز الحمام، شماس بمركز برانى، المراقى فى سيوة، فوكة بمركز الضبعة، كشوك عميرة وحلازين بمركز مرسى مطروح)، بتكلفة 153 مليون جنيه.

وسيتم رفع كفاءة وإنشاء  6 وحدات صحية، وإنشاء 4 محطات تحلية ومد شبكة مياه، وإنشاء 118 بئراً وخزاناً لجمع مياه الأمطار وتطهير 20000م٣ من الآبار الرومانية و 1000 م من آبار نشو. ورفع كفاءة واحلال وتجديد 6 مداس، و6 مدارس فصل واحد، ورصف عدة طرق.

وانتهت محافظة كفر الشيخ فى المرحلة الأولى من تطوير 3 قرى بـ 3 مراكز هى «شابة» بدسوق، و«المنشأة الكبرى» بقلين، و»روس الفرخ» ببيلا، بتكلفة 125 مليون جنيه.

وتشهد حاليا 18 قرية و187 تابعًا بمركز مطوبس، بدء أعمال التطوير فى القطاعات والأعمال المختلفة، لخدمة نحو 350 ألف نسمة، يمثلون أكثر من 10 % من تعداد سكان المحافظة، بتكلفة حوالى 6 مليارات جنيه. وتشمل المبادرة تطوير «بنى بكار، منية المرشد، برنبال، البصراط، الجزيرة الخضراء، برج مغيزل، عزبة عمرو، ابيانة، معدية مهدي، عزبة الخليج البحرى، بريدعة، الوقف البحري، القني، عزبة الخليج القبلى، الوقف القبلي، القمسيون شرق، القمسيون غرب.

 وفى القليوبية جار العمل فى 36 قرية و147 تابعًا مركز شبين القناطر  ضمن المرحلة الثانية من المبادرة؛ لتطوير البنية التحتية والأساسية، توفير أعمدة إنارة ومحولات كهربائية، توصيل الغاز الطبيعى، وإنشاء وحدات اجتماعية، وافتتاح حضانات أطفال، وتطوير 26 وحدة صحية، وإنهاء توسعات محطة مياه شبين القناطر، وإنشاء محطة معالجة الصرف الصحى بالقلزم. 

وتشمل خطة التطوير توسعة وإحلال وتجديد شبكات المياه بتكلفة مليار و890 مليونًا، وإنشاء 53 مدرسة بتكلفة 394 مليونًا. ومع أعمال رصف طرق، وتبطين الترع وإنشاء كبارى بأطوال 90 كيلو بـ 325 مليونًا. وتطوير ورفع كفاءة 22 مركزًا وبناء 5 جديدة.

وتم البدء فى تنفيذ مشروعات الصرف الصحى لخدمة 23 قرية وتابعاً، وتشمل 300 كم شبكات وخطوط طرد وانحدار، وأعمال وصلات صرف صحى للمنازل. ومد وتدعيم شبكات مياه شرب بقرى(طحانوب - منية شبين – الشوبك - عرب جهينة - عرب الصوالحة – طحوريا - القلزم – الحسانية - الأحراز - كفر طحوريا - كفر شبين- كفر طحا - كفر الشوبك).

وبتكلفة مليار جنيه، جار تطوير 16 قرية و37 تابعًا فى مدينة القنطرة شرق بمحافظة الإسماعيلية، وهى «الأبطال، التقدم، جلبانة، ميت أبوالكوم الجديدة، الإسماعيلية شرق 6، التل الأحمر، العزبة، السلام الجديدة، بوابه القنطرة، بئر أبوعروق، بير حبيطة، جبل أم خشيب، كسيب حبيشى، حض أبوسعادة، بير مدكور».

ويجرى العمل على قدم وساق للانتهاء من تطوير 54 قرية و 88 تابعًا، لخدمة 599 ألف مواطن، بمركز زفتى فى محافظة الغربية، وبتكلفة 3 مليارات و800 مليون جنيه. 

وتنفذ الغربية 61 مشروعاً للصرف الصحى (تم نهو 1 وجارى العمل فى الباقين) ، 117 لمياه الشرب (تم نهو 6 منهم وجارى العمل فى الباقين) ، 54 لتوصيل الغاز الطبيعى (بدأ العمل فى 6 وجارى الإعداد للـ 48) ، 13 فى قطاع الرى (تم نهو 2 منهم، جارى العمل فى 5 والإعداد للـ 7 آخرين) ، كما تنفذ المبادرة 74 مشروع تعليمى (تم نهو أحدهم والبدء فى 9 منهم وجارى الإعداد للـ 64 أخرى)، بخلاف باقى مشروعات الصحة والكهرباء والطرق والنقل والشباب، وإنشاء 9 مجمعات خدمات ومجمعات مصالح.

مدارس ومشروعات 

فى المنوفية، جارى تطوير 81 قرية و267 تابعًا بواقع (27 ) قرية بمركز الشهداء و (54) قرية بمركز أشمون؛ بميزانية إجمالية نحو 10 مليارات جنيه؛ 5.9 مليار جنيه لمشروعات 54 قرية و168 تابعًا له بمركز أشمون، ونحو 4.1 مليار لمشروعات 27 قرية و99 تابعًا بمركز الشهداء.

وبلغ عدد مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى المنفذة والجارى تنفيذها بمركز أشمون 76 مشروعا، بتكلفة 3 مليارات و 570 مليون جنيه. وجار بناء 56 مدرسة فى المركزين؛ بواقع 14 مدرسة فى الشهداء، و 42 فى أشمون.

وفى محافظة الإسكندرية وقع الاختيار على  57 قرية وتابعًا ونجعًا؛ بمركز ومدينة برج العرب القديمة، ضمن خطة التطوير بتكلفة تقديرية 3 مليارات جنيه، فى 15 قطاعًا؛ لصالح نحو 130 ألف مواطن.

وبدأ العمل لتطوير 28 قرية و 219 تابعًا بمركز كفر سعد فى محافظة دمياط، بتكلفة تقديرية حوالى 4 مليارات جنيه، بخلاف معدات تحسين البيئة،  وجارى تنفيذ أعمال توسيع وانشاء وإحلال 26 مدرسة ( 342 فصل) بالقرى الأكثر احتياجاً. وإحلال وتجديد 13 كوبرى وتغطية 4 ترع وتبطين وتأهيل 13 ترعة .

ودخلت 42 قرية و94 تابعًا فى محافظة الجيزة حيز التطوير (22 قرية بمركز أطفيح و20 بمركز الصف)، بتكلفة تقديرية حوالى 7 مليار جنيه، لخدمة نحو مليون مواطن. وبدأ تنفيذ 14 مشروع صرف صحى  فضلا عن مشروع لتوسعة محطة مياه شرب قائمة وجارى التجهيز لتنفيذ  11 مجمع خدمات.

وفى بنى سويف جارى تطوير 66 قرية و 218 تابعًا؛ 20 منها بمركز ناصر و46 بمركز ببا، بتنفيذ الصرف الصحى فى 53 قرية وتوابعها بنحو 4 مليارات جنيه، إضافة إلى أعمال رصف الطرق، الإنارة والكهرباء، وتدعيم الوحدات الصحية ومراكز الشباب والمدارس، تغطية الترع وتنفيذ كبارى، وتسليم 8 مدارس، وجارى العمل فى 14 مشروعا، وطرح 32 مشروعا جديداً، وتم إدراج جميع الترع بناصر وببا  للتبطين، وعمل مقايسات أعمال الكهرباء، وبلغ إجمالى المستحقين لــ «سكن كريم» بالمركزين3935 مستفيداً.

وجار تنفيذ المبادرة داخل محافظة الأقصر فى 37 قرية و 278 تابعًا بمركز إسنا فى 9 وحدات (الشغب – الدير – الحلة – الكيمان – اصفون – النجوع – توماس – النمسا- كومير) بواقع 27 قرية بـ208 نجع بإجمالى  3,6 مليار جنيه، إضافة إلى 7 قرى بمركز أرمنت؛ تتضمن 94 تابع بإجمالى 2,6 مليار جنيه، سيتم تطويرها بالكامل فى كافة القطاعات الخدمية؛ لخدمة600 ألف نسمة. 

وسيتم تنفيذ 502 مشروع هذا العام (2021) داخل المركزين، وجار تبطين وتغطية أكثر من 300 كيلو متر ترع، وجار تنفيذ مشروعات تطوير 28 قرية وتابع بمركز الفرافرة بواقع 6 قرى وجميع توابعها ومدينة الفرافرة بمحافظة الوادى الجديد.

وتشهد محافظة الشرقية أعمال تطوير 25 قرية و740 تابعًا وعزبة بمركز الحسينية، لتحسين معيشة 700 ألف نسمة، بما يمثل 31 % من المحافظة. وبتكلفة حوالى 11,5 مليار جنيه.

وبدأ تنفيذ مشروعات الصرف الصحى، وتدعيم وتجديد شبكات مياه الشرب، وشبكات الغاز الطبيعى والاتصالات، ورصف الشوارع الرئيسية والطرق، والوحدات الصحية والشبابية والطب بيطرى والتضامن الاجتماعى، وإحلال وتجديد الكباري.

وجارى إنشاء وتطوير وتوسعة 12 مدرسة لإضافة 143 فصلاً جديداً, و 5 مدارس بقصاصين الشرق والإخيوة وجزيرة سعود ومنشأه أبو عامر لإضافة 52 فصلًا. وكذلك 10 مدارس بقرى ( جزيرة سعود – بشارة الطحاوى – قصاصين الشرق – الحمادين – المناجاه الكبرى – الملكيين القبلية) لإضافة 138 فصل جديد ومطور،  وتم تسليم مدرسة رأفت فياض بالجمالية (22 فصلا)، والسادات الابتدائية بجزيرة سعود بعد تطوير 6 فصول.

وفى محافظة الفيوم، جارى تطوير 53 قرية، و463 تابعًا، بتكلفة تقديرية 9,7 مليار جنيه؛ بواقع 4,3 مليار لمركز يوسف الصديق. و5,4 مليار لقرى أطسا. ويمثل المركزان، نحو 30 % من إجمالى مساحة وعدد سكان المحافظة. وجار تطوير عشرات المدارس؛ ما بين إحلال وتجديد وتوسعة، منها: قلهانة  الإعدادية، و (أهريت، عزبة عبدربه، القرية الثانية، الشهيد أحمد عبدالعزيز بنين، أبو صير، الجراي، الشهيد عمرو محمد دهشان قلمشاة الجديدة، الغرق الجديدة، عبدالكريم عبدالمجيد) للتعليم الأساسي، و(منية الحيط، حامد محمد خليفة، سيف النصر قبلي) الابتدائية، ومدرسة الغرق لغات.

وتم الرفع المساحى لمشروع الصرف الصحى بقرى رواق وشعلان ومنشأة الأمير، وعمل الجسات الأرضية بقريتى عنك، السعدة بمركز يوسف الصديق، وبدأت أعمال إنشاء محطتى سيدنا الخضر بيوسف الصديق ودانيال بإطسا.