الأربعاء 27 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

الأهلى يفتح ملف الوافدين والراحلين ويتجنب الفتنة

والتر باليا
والتر باليا

بعد انتهاء مسابقة دورى أبطال إفريقيا قرر مجلس إدارة الأهلى فتح ملف اللاعبين الذين سيتوافدون للقلعة الحمراء فى فترة الانتقالات الصيفية المقبلة بالإضافة إلى الراحلين فى الوقت الذى يجرى الاستعانة بالسرية لمنع إثارة الفتنة فى صفوف الفريق 



وكشف مصدر مقرب من الإدارة أن بعض الاسماء مهددة بالرحيل منها محمد محمود وكريم نيدفيد وسعد سمير، لاستغلال أماكنهم الشاغرة فى القائمة لاسيما أن الفريق لا يستفيد منهم على الإطلاق.

ومن المتوقع رحيل والتر بواليا على سبيل الإعارة بالإضافة إلى إمكانية خروج جونيور أجاى، بينما يفكر بيتسو موسيمانى فى ضم محترفين أجانب من طرفه يعرف سيرتهم الذاتية جيدا، حتى لا يتعرض مرة أخرى لتكرار مشهد ضم بواليا الذى لم يستطع أن يقدم أوراق اعتماده كرأس حربة مناسب لاحتياجات المارد الأحمر.

ومن بين الأسماء التى نقلت مصادر من موسيمانى طرحها للضم النجم الموزمبيقى لويس ميكيسونى، لاعب سيمبا التنزانى، والذى أحرز هدف فريقه الوحيد فى مرمى الأهلى بدور المجموعات بالنسخة الماضية من دورى أبطال إفريقيا، وسبق لميكيسونى أن لعب فى صفوف صن داونز تحت قيادة موسيمانى. 

مرشح أيضا ضم الجنوب إفريقى بيرسى تاو جناح برايتون الإنجليزى, ويظهر فى الصورة كيجان دولى جناح منتخب جنوب إفريقيا، الذى انتقل من صن داونز إلى مونبيليه الفرنسى ولا يلعب حاليا لأى فريق. 

وقالت المصادر إن لدى موسيمانى عددا من السير الذاتية لأجنحة ومهاجمين من أمريكا الجنوبية فى الوقت الذى لا تزال فكرة الاستعانة بالأورجوانى جاستون سيرينو تداعب رأسه، بشرط هو تخفيض ناديه صن داونز للمطالب المالية.