الأحد 26 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

القاهرة بغداد علاقات أزلية وروابط تاريخية

تشهد العلاقات المصرية العراقية منعطفًا مهمًا على مستوى جميع الأصعدة، سواء السياسية أو الاقتصادية أو الأمنية وذلك فى ضوء التنسيق الفريد بين البلدين، والتعاون من أجل تحقيق التكامل بين البلدين وتكوين قوة عربية موحدة قائمة على استثمار جميع عوامل القوة والثراء سواء فى مصر أو العراق.



وبالتزامن مع ما تشهده العراق من جهود وطنية عراقية لتحقيق الاستقرار والاستعداد لانعقاد انتخابات عامة مبكرة، جاءت زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى التاريخية. قال النائب محمد الخالدى رئيس كتلة بيارق الخير النيابية لمجلة صباح الخير: «فخورون بالتطور السريع الذى تشهده العلاقات بين مصر والعراق، باعتبارها علاقات أزلية، فنحن دائمًا شعب واحد، فالعلاقات السياسية بين البلدين من شأنها أن تفيد ليس فقط كلاً من مصر والعراق، وإنما أيضًا المنطقة العربية بشكل عام، فمن جهة تتمتع مصر بالتكامل فى كثير من الجوانب والتى تظل حديث الجميع».

  وأكد الخالدى احتياج العراق للعودة للصف العربى، لتحقيق المصالح المشتركة بين دول المنطقة بما يعود بالنفع على الجميع.

من جانبه قال عضو مجلس النواب العراقى «حسين عرب»: «إن هناك إصرارًا مصريًا عراقيًا على دعم وترسيخ الروابط الصلبة بين البلدين الشقيقين، بما يبرهن على مستقبل واعد يشهد العديد والمزيد من التعاون واللإنجازات». 

وأضاف عرب: نعمل جميعًا من أجل مشهد سياسى عراقى ديمقراطى، أساسه قبول الرأى والرأى الآخر، فالتحول السريع فى السياسة العراقية نحو النظام الديمقراطى سيزيد قوة العراق وعودته إلى الحاضنة العربية.