الأحد 26 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

لم شمل «الفرقاء الفلسطينيين» بالقاهرة

فى ضوء التوجيه الرئاسى المصرى بتثبيت وقف إطلاق النار بين الفلسطينيين وإسرائيل وإعادة إعمار قطاع غزة وإنهاء الانقسام الفلسطيني، من المقرر أن تشهد القاهرة خلال أيام جولة جديدة من الحوار الوطنى الفلسطينى، بحضور مختلف الفصائل الفلسطينية.



بخلاف الهدف الرئيسى، الذى من أجله سبق وعقدت جولات الحوار الوطنى الفلسطينى خلال الأشهر القليلة الماضية فى القاهرة، والتى ارتكزت جلساته على بحث سُبُل  تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام بحث سبل تحقيق الانتخابات الفلسطينية، من المتوقع أن يمتد الحوار الوطنى الفلسطينى هذه المرة ليشهد مناقشة ملفات فلسطينية عاجلة، مثل إعادة الإعمار، والتى بدأت مصر بالفعل فى تنفيذها بإزالة أنقاض المنازل المهدمة فى قطاع غزة.

ومن المقرر أن يشهد الحوار مناقشة عدد من الملفات المهمة فى المرحلة الراهنة مثل تثبيت وقف إطلاق النار فى جميع المناطق الفلسطينية وتشكيل حكومة وطنية ..

ومن جانبه، أكد الفريق جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس وفد حركة فتح خلال الحوار الوطنى: «نحن كفلسطينيين وكفتحاويين نتطلع بكل ثقة نحو تحقيق وحدة سياسية وجغرافية ونضالية «مقاومة» للشعب الفلسطينى من خلال الحوار الوطنى الفلسطينى فى القاهرة، برعاية الرئيس السيسى، فى محاولة لتثبيت وقف إطلاق النار ووقف جميع الأعمال العدوانية ضد القدس ومقدساتنا الفلسطينية وكمقدمة للبدء لإنهاء الاحتلال من خلال الجهود الإقليمية والدولية».