الإثنين 30 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

بيزنس الـ ON Line ؟!

جروبات نسائية .. ومكاسب وهمية.. وبضائع مضروبة أحيانا!



 

 تنوعت أشكال المكاسب وأنواع النصب على مواقع السوشيال ميديا، والحقيقة أن النصب لم يتوقف عند المادة بل تعدى حدوده ليكون النصب على الجانب المعنوى والنفسى .. 

 جروبات على كل لون يا محتاج.. فكما نعلم أن وجود النصب يعنى بالضرورة وجود الطمع.

أحدث أشكال النصب هو الشراء On Line.. أو الشكوى وطلب المساعدة! أيضا On Line.

منتجات وإغراءات خلف شاشة الموبايل، أسعار وهمية والنتيجة غير مرضية، يتضح فى النهاية أنك وقعت فى فخ النصب وخسرت.. تارة تخسر فلوسك وتارة أخرى تخسر مشاعرك أو تجد حلمك تحول لكابوس من وراء هذا العالم الافتراضى غير المرئى!

وقبل أن نطلب الحماية من جهاز حماية المستهلك .. يجب أن نحمى أنفسنا أولا.. فالقانون لا يحمى المغفلين!