الأربعاء 12 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

الغموض يحيط بالفرق بسبب «كورونا»

أصدر الحساب الرسمى للاتحاد المصرى عبر تويتر بيانًا صحفيًا جاء فيه : «كشفت اللجنة الطبية باتحاد الكرة برئاسة محمد سلطان، ظهور 6 حالات إيجابية لفيروس كورونا المستجد فى اليوم الثانى للمسح الطبى الذى أجرته أندية الدورى الممتاز تمهيدًا لعودة المسابقات، وشمل المسح الطبى اللاعبين، المدربين، الإداريين والعاملين مع الفرق».. تابع بيان اتحاد الكرة، بيان آخر من نادى إنبى، الذى أعلن ظهور أربع حالات بين صفوفه، إذ جاء نص بيانه: «عملًا بمبدأ الشفافية، يوجد أربع حالات مصابة بفيروس كورونا بالفريق الأول وتم اكتشافها بعد إجراء المسحة الأولى وبدون ظهور أعراض، الحالة الأولى لأحد العمال، والثانية لأحد أفراد الجهاز المعاون، بينما الحالتان الثالثة والرابعة للاعبين بالفريق».. واختتم: «يرجى عدم السعى وراء معرفة الأسماء حرصا على مشاعر اللاعبين وأسرهم بناء على طلبهم، جميع الحالات فى حالة صحية جيدة وتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بواسطة الجهاز الطبى للفريق».



فى الإطار نفسه، كشف نادى الاتحاد السكندرى عن وجود حالة بين صفوفه، فى بيان قال فيه: «أظهرت نتائج المسحة الطبية التى أجريت للاعبى الفريق الأول لكرة القدم والجهاز الفنى والإدارى بالتنسيق بين نادى الاتحاد السكندرى والاتحاد المصرى لكرة القدم، وجود حالة واحدة إيجابية للاعب بالفريق حامل لفيروس كورونا، وعلى الفور تم اتخاذ كافة الإجراءات لعزل اللاعب من خلال الدكتور عمرو الأشلم طبيب الفريق، الذى سيتولى جميع الإجراءات والتدابير الخاصة بعلاج اللاعب وعزله بالتنسيق مع الدكتور محمد سلطان المستشار الطبى للاتحاد المصرى لكرة القدم حتى تعافيه وتماثله التام للشفاء».

من جانبه، نفى محمد فرج عامر؛ رئيس نادى سموحة السكندرى، وجود أى مصابين بفريقه، حيث كتب عبر «فيس بوك»: «لم تظهر أى حالة إصابة بفيروس كورونا فى جميع مسحات نادى سموحة، نتيجة جميع المسحات التى أجراها الاتحاد المصرى للاعبين والمدربين والإداريين وعمال جاءت سلبية، أى معلومات غير ذلك مغلوطة وغير صحيحة».