السبت 30 مايو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

«حسين زكى» مدرب منتخب اليد: سننافس على المربع الذهبى فى المونديال العالمى

7 أشهر تفصلنا عن انطلاق مونديال كرة اليد رقم (27) المقرر إقامته بمصر يناير 2021 وقد حرصت صباح الخير على التواصل مع كابتن «حسين زكي» مدرب المنتخب والاطمئنان منه على خطة إعداد المنتخب للمونديال وعن رأيه فى تأجيل الأولمبياد وإلى تفاصيل الحوار.. 



• بداية نريد أن نطمئن على استعدادات المنتخب قبل خوض منافسات المونديال خاصة فى ظل توقف النشاط بسبب انتشار فيروس كورونا؟

- حاليا المنتخب فى راحة سلبية نظرا لانتشار وباء فيروس كورونا المستجد وهناك خطة إعداد موضوعة سيتم تنفيذها فور استقرار الأوضاع والقضاء على «كورونا».

• هل يوجد تواصل بين الجهاز الفنى للمنتخب و اللاعبين للاطمئنان على حالة اللاعبين البدنية خاصة مع توقف النشاط؟

- بالتأكيد هناك تواصل وخطوط اتصال بشكل مستمر مع اللاعبين للاطمئنان والرقابة والتأكد على انتظامهم بتأدية برنامج التدريب البدنى الذى وضعه الخبير الإسبانى «روبيرتو جارسيا باروندو» المدير الفنى للمنتخب كى يكون اللاعبون جاهزين بدنيا وذهنيا لمواصلة الاستعداد للمونديال فور الانتهاء من أزمة وباء فيروس كورونا.

• ما عدد قوام اللاعبين الذين يعتمد عليهم الجهاز الفنى حاليا؟ 

- قوام المنتخب الذين نعتمد عليهم بيتراوح ما بين 03 إلى 83 لاعبا، ولكن الباب مفتوح للجميع فى حالة إثبات أى لاعب من خارج هذه القائمة جدارته وأحقيته بالانضمام إلى صفوف المنتخب لن نتردد على ضمه للقائمة.

• هل يعانى أى عنصر من عناصر المنتخب من أى إصابات خلال الفترة الحالية؟

- الحمد لله جميع اللاعبين بخير وبصحة جيدة وذلك بعد اكتمال شفاء ثنائى المنتخب «إسلام حسن» و«على هشام نصر» والفترة الحالية تعتبر فترة تأهيل لجميع اللاعبين.

• ماذا عن خطة الإعداد سواء معسكرات خارجية أو مباريات ودية استعدادا للمونديال؟ 

- سيتم خوض من معسكرين إلى 3 معسكرات خارجية ويتخلل هذه المعسكرات خوض من 8 إلى 01 مباريات ودية استعدادا لخوض منافسات المونديال وسيتم تحديد أماكن المعسكرات الخارجية فور عودة النشاط واستقرار الأوضاع والقضاء على وباء فيروس «كورونا».

• ما الهدف الذى يسعى إليه الجهاز الفنى للمنتخب واللاعبين خلال المرحلة المقبلة؟ 

-  المنافسة على لقب المونديال العالمى أو الدخول فى المربع الذهبى على الأقل تقدير خاصة وأن البطولة ستقام على أرضنا وبين جماهيرنا.

• ما أبرز المنتخبات المتوقع لها المنافسة على لقب المونديال؟

- النظام الجديد الذى سيطبق بداية من المونديال القادم أعطى فرصة لجميع المنتخبات المشاركة فيه فى المنافسة على اللقب العالمى خاصة المنتخبات الأوروبية ومن أبرز هذه المنتخبات فرنسا وإسبانيا والمجر وأيسلندا وإسبانيا.

• هل من الممكن أن نحلم بالمنافسة على لقب المونديال العالمى فى هذه النسخة خاصة وأنها تقام على أرضنا وبين جماهيرنا؟

-  بالتأكيد ده حلم كبير بنسعى جميعا سواء جهازًا فنيًا أو لاعبين وبإذن الله لا يوجد مستحيل وسنتمسك بالحلم.

• رأيك فى تأجيل أولمبياد طوكيو لتقام صيف العام المقبل بسبب انتشار فيروس كورونا؟ 

- قرار صائب من قبل المسئولين باللجنة الأولمبية الدولية، وذلك بسبب ضيق الوقت وعدم وجود فرصة للاستعداد الجيد للأولمبياد بسبب انتشار وباء كورونا العالمى بالإضافة إلى عدم معرفتنا بموعد عودة لاعبى المنتخب المحترفين بالخارج بالإضافة إلى أن تأجيل الأولمبياد أعطى لنا الفرصة فى التركيز فى الاستعداد لخوض منافسات المونديال.

• كلمة أو رسالة أخيرة تريد توجيهها فى نهاية حوارنا؟

- بأشكر كل القائمين على اللعبة سواء مجلس إدارة اتحاد اللعبة برئاسة المهندس هشام نصر ووزارة الشباب والرياضة بقيادة الوزير الدكتور أشرف صبحى واللجنة الأولمبية المصرية برئاسة المهندس هشام حطب على مجهودهم معنا وبطالب الجماهير بالثقة فينا وفى اللاعبين وإن شاء الله بإذن الله نكون عند حسن ظنكم ونبذل قصارى جهدنا للمنافسة على لقب المونديال أو المنافسة على المربع الذهبى على أقل تقدير.