الأربعاء 27 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

حيــاة الأولــى بالـرعـايــة تتغيــر

حياة جديدة للأولى بالرعاية
حياة جديدة للأولى بالرعاية

لم يكن برنامج الدعم النقدى «تكافل وكرامة» مجرد مبادرة لدعم الأسر الفقيرة ماديًا، فهو فى الأساس برنامج متكامل يهدف إلى تغيير مستوى الأسر الأكثر احتياجًا، أو من هم تحت خط الفقر على مستوى الجمهورية، فى كافة نواحى الحياة، من خلال توفير حزمة من خدمات الحماية الاجتماعية المتكاملة، سواء التعليمية أو الصحية، أو المعيشية، بخلاف الخدمات الأخرى. ولا شك أن البرنامج قد غير فعليًا خريطة الفقر فى المحافظات المستفيدة من الدعم بعدما أعاد الكرامة لكل مواطن أعيته الحاجة، فى تكامل مع مبادرات أخرى قدمتها الدولة لتحسين جودة حياة الأولى بالرعاية.



 

غّير برنامج «تكافل وكرامة» شكل الحياة فى المحافظات المختلفة، ودفع الأسر إلى بناء ذاتها من جديد، هذا ما أكده الدكتور ياسر عبدالسلام مدير العمليات الميدانية ببرنامجى «تكافل وكرامة».

فمنذ بداية البرنامج والدولة تقدم المساعدات النقدية وتقوم بصرفها للأسر الأولى بالرعاية من كبار السن، وذوى الاحتياجات الخاصة، وأصحاب الأمراض المزمنة، والأيتام.

فقد بلغ عدد المستفيدين من الدعم أكثر من 40 ألف طفل يتيم، هذا إلى جانب المسنين والعاجزين عن العمل، حيث يحصلون على دعم قدره 450 جنيهًا شهريًا، كما شمل البرنامج الأسر المتأثرة جراء جائحة كوفيد 19، وبالفعل تم إضافة أكثر من 411 ألف أسرة فى عام 2020، ممن انطبقت عليهم الشروط.

كما تنوعت الفئات المستهدفة فشملت الأسر التى لا يوجد لديها دخل ثابت، والأسر التى لا تمتلك أكثر من نصف فدان، أو سيارة، أو عقار غير الذى يسكن فيه، والزوج غير المسافر للخارج، ولا يمتلك الزوج أو الزوجة معدات ثقيلة، أو ملكية أو شراكة لصاحب البطاقة فى مشروع تجارى يساوى أو يزيد تقدير الدخل عن ضعف قيمة المساعدة.

ومع زيادة الأعداد المستحقة، زادت فى المقابل القيمة المخصصة للدعم، فقد بلغت مخصصات معاش التضامن الاجتماعى بمشروع موازنة وزارة التضامن الاجتماعى للسنة المالية ‏‏2021 - 2022 نحو 19 مليار جنيه، مقابل 18 مليارًا و500 مليون جنيه بموازنة ‏‏2020 - 2021، بزيادة قيمتها 500 مليون جنيه.

بينما كانت قيمة المخصصات المالية لا تتعدى الـ 3 مليارات ونصف المليار، فى موازنة 2015.

هذه المبالغ مخصصة للصرف ‏على برنامج «تكافل وكرامة»، والمساعدات الضمانية، والصرف ‏على التعليم المجتمعى.

ومع كل هذا لم تتوقف الدولة عن مساندة من هم فى مراحل التعليم المختلفة، حيث تم صرف مساعدات نقدية للأسر الفقيرة والأولى بالرعاية ممن لديهم أبناء فى مراحل التعليم المختلفة، حيث يحصل الطالب فى المرحلة الابتدائية على منحة شهرية قدرها 80 جنيهًا، والمرحلة الإعدادية قدرها 100 جنيه، وفى المرحلة الثانوية 140 جنيهًا على مدار العام، كما تحصل كل سيدة حامل أو لديها طفل أقل من سنتين على 200 جنيه شهريًا، للحفاظ على صحة الأم والطفل، خاصة مع معاناة الكثير منهن من أمراض سوء التغذية، بجانب ما يصرف للأسرة من دعم نقدى بقيمة 325 جنيهًا شهريًا، كما يتم صرف 450 جنيهًا للفرد من ذوى الاحتياجات الخاصة أو لكبار السن من 65 سنة فأكثر، وفقًا للشروط والقواعد المستحقة للصرف، الأمر الذى يؤكد نجاح البرنامج فى تغيير شكل الحياة والمستوى المعيشى للأسر بصورة لم تحدث من قبل.

خريطة الفقر

وهنا تنقلنا الأرقام إلى سؤال مهم، هل غير «تكافل وكرامة» خريطة الفقر فى المحافظات المستفيدة من الدعم؟. أيضًا الإجابة لا تحتمل الشك، فإذا كان عدد المستفيدين من برنامج الدعم النقدى «تكافل وكرامة»، وفقًا لآخر الإحصائيات، قد بلغ 3 ملايين و85546 أسرة فى مختلف المحافظات، فهذا يعنى أن خريطة الفقر تغيرت بالفعل، وفى طريقها إلى الزوال، الأمر الذى تؤكده الأرقام والإحصائيات، وتأتى محافظات الصعيد فى مقدمة المحافظات التى تحصل على هذا الدعم النقدى.

ففى محافظة المنيا أكثر المحافظات حصولًا على الدعم بعد الإعلان الأخير لخرائط الفقر، بلغ عدد المستفيدين من تكافل 295739، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 84947 أسرة، لتحتل بذلك المركز الأول بعدما كانت فى المركز الثالث، بعد محافظتى سوهاج وأسيوط، لتبقى محافظة أسيوط فى المركز الثانى، حيث يبلغ عدد المستفيدين فيها من «تكافل» 212516، بينما يبلغ عدد مستفيدى «كرامة» 85520 أسرة.

وجاءت محافظة سوهاج فى المركز الثالث حاليًا بعدما كانت فى المركز الأول، وفيها بلغ عدد المستفيدين من تكافل 187691، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 72638 أسرة وليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى محافظة المنيا صاحبة النصيب الأكبر من الدعم النقدى إلى 380686 مستفيدًا، مقابل 298036 مستفيدًا فى محافظة أسيوط.

كما تحتل محافظة الجيزة مركزًا متقدمًا فى الاستفادة من تكافل وكرامة، حيث بلغ عدد المستفيدين من تكافل 109282، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 88592 أسرة.

أما محافظة أسوان فيبلغ عدد المستفيدين من تكافل 55320، بينما يبلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 58228 أسرة .

بينما فى محافظة الأقصر بلغ عدد المستفيدين من تكافل 46417، وعدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 62865 أسرة 109282 مستفيداً. 

وفى محافظة الإسكندرية بلغ عدد المستفيدين من تكافل 47918، وعدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 46970 بإجمالى 94888 مستفيدًا، أما محافظة الإسماعيلية فبلغ عدد المستفيدين من تكافل 22392، بينما مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 21365 أسرة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 43757. وفى محافظة البحر الأحمر بلغ عدد المستفيدين فيها من تكافل 2961،

بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 3277 أسرة بإجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 6238. وبالانتقال إلى محافظة البحيرة نجد أن عدد المستفيدين من تكافل قد بلغ 133633، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 105523 أسرة ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 239156 مستفيدًا.

وفى محافظة الدقهلية بلغ عدد المستفيدين من تكافل 75594، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 77218 أسرة، وفىالسويس بلغ عدد المستفيدين فيها من تكافل 4756، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 6711 أسرة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 11467 مستفيدًا.

وفى محافظة الشرقية بلغ عدد المستفيدين من تكافل 81526، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 78925 أسرة مستفيدة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 160451 مستفيدًا.

ومحافظة الغربية بلغ عدد المستفيدين من تكافل 57823، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 60844 أسرة مستفيدة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 118667 مستفيدًا.

ومحافظة الفيوم بلغ عدد المستفيدين من تكافل 130430، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 38119 أسرة مستفيدة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 168549 مستفيدًا.

وفى محافظة القاهرة بلغ عدد المستفيدين من تكافل 81950، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 85587 أسرة مستفيدة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 167537 مستفيدا.

وتقترب منها محافظة القليوبية حيث يبلغ عدد المستفيدين من تكافل 58179، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 61785 أسرة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 119964 وتليها محافظة المنوفية فى عدد المستفيدين من تكافل بــ 46207، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 43300 أسرة بإجمالى 89507 مستفيدين، أيضًا محافظة الوادى الجديد بلغ عدد المستفيدين من تكافل 2320، ومستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 2940 أسرة ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 5260 مستفيدًا.

الضمان الاجتماعي

لم تتوقف الخريطة عند هذه المحافظات فقط، ولكنها امتدت لتشمل محافظة بنى سويف حيث بلغ عدد المستفيدين من تكافل 148274، ومستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 44131 أسرة إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 192405.

وفى محافظة بورسعيد بلغ عدد المستفيدين من تكافل 4753، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 5733 أسرة مستفيدة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 10486 فقط.

أما فى محافظة جنوب سيناء فبلغ عدد المستفيدين من تكافل 1718، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 1740 أسرة بإجمالى المستفيدين فى المحافظة 3458.

أما محافظة دمياط فبلغ عدد المستفيدين من تكافل 23466، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 26020 أسرة مستفيدة، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 49486 مستفيدًا.

أما فى محافظة شمال سيناء فبلغ عدد المستفيدين من تكافل 8550، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 8374، ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 16924 مستفيدًا، وبالعودة مرة أخرى لمحافظات الصعيد نجد أن محافظة قنا قد بلغ عدد المستفيدين فيها من تكافل 111268، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 63570 أسرة مستفيدة.

ليبلغ إجمالى عدد المستفيدين فى المحافظة 174838 مستفيدًا.

وفى محافظة كفر الشيخ بلغ عدد المستفيدين من تكافل 76713، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 56693 وأخيرًا محافظة مرسى مطروح حيث عدد المستفيدين من تكافل 8749، بينما بلغ عدد مستفيدى الضمان الاجتماعى «كرامة» 13270 أسرة بإجمالى 22019 مستفيدًا، ليقترب إجمالى المستفيدين من 4 ملايين أسرة، وهو الرقم المقرر الوصول إليه قبل نهاية عام 2021.

وأكد الدكتور ياسر عبدالسلام مدير العمليات الميدانية ببرنامجى «تكافل وكرامة»، أنه وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى يستهدف البرنامج تحفيز ودعم الطلاب فى مراحل التعليم المختلفة، والتعليم الجامعى، ومن التحقوا بالمدارس، والمعاهد الفنية من أبناء الأسر المستفيدة من الدعم للاستمرار فى التعليم، كما سيتم صرف دعم نقدى لكل طالب، وسيضاف الدعم النقدى على بطاقة تكافل الحالية، كما يتم توفير منح خاصة لبعض طلاب «تكافل وكرامة» المتفوقين، بالتنسيق بين وزارة التضامن وعدد من الجامعات، منها الجامعة الأمريكية، وجامعة زويل، وجامعة أسيوط، وبعض الجامعات الخاصة.