الإثنين 30 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
وليد طوغان

اكتم السر

• د. إيمان بيبرس الخبيرة فى قضايا المرأة والتنمية الاجتماعية صدر لها حديثا كتاب (الشغالات وأنا) ويعرض عبر 15 قصة العديد من النماذج النسائية من دول مختلفة وما بينهن من تناقضات نتيجة الفوارق الاجتماعية والاقتصادية واللغوية. تدور فكرة الكتاب حول تجارب لسيدة مدافعة عن حقوق المرأة مع سيدات تغيرن مع تغير المجتمع، بعد ظروف أعطت المجال بشكل أكبر للتدين الشكلى والنهم الاستهلاكى الرأسمالى.   



 

• رغم أنه مازال لاعبًا ولم يعتزل. دشن مهاجم الإنتاج الحربى والزمالك السابق (باسم مرسي) أكاديمية تعليم مهارات كرة القدم تحمل اسمه فى أحد ملاعب الشيخ زايد

 

• عملية جراحية حساسة أجراها فريق طبى متخصص فى جراحات العيون من جامعة عين شمس وأطباء بيطريون من وزارة الزراعة للأسد (هوجان) بحديقة حيوان الجيزة.

الفريق الطبى تمكن من معالجة الأسد الإفريقى بإزالة المياه البيضاء وتفتيت عدسة كانت بعينه وذلك بحسب بيان لوزارة الزراعة.   

 

 

• ارتفع صافى احتياطى النقد الأجنبى وفقا لما أعلنه البنك المركزى إلى 38.425 مليار دولار نهاية سبتمبر الماضى، مقابل 38.366 نهاية أغسطس الماضى.

 

• رواد معرض (تُراثنا) أبدوا ارتياحهم بعد السماح لهم بركن سياراتهم داخل ساحات الانتظار الخاصة بالمعرض.. ويتطلع زوار المعرض لتكرار الأمر فى المعارض القادمة  فى مركز مصر للمعارض والمؤتمرات بالتجمع الخامس. 

 

• أكملت د. حنان عبدالحميد عميد كلية علوم بنى سويف فترة 3 سنوات فى العمادة، لتنتهى عمادتها للكلية بالتزامن مع استعدادها لأداء مهام عضويتها بمجلس الشيوخ التى تحتاج لتفرغ. 

• حالة من الارتباك أصابت أعضاء هيئة التدريس بإحدى كليات جامعة حلوان بعد تلقيهم تدريبا على برنامج (تيمز) للتعليم عن بُعد، الارتباك سببه أن البرنامج جديد ويشعر أعضاء هيئة التدريس أنهم كانوا بحاجة إلى وقت أكبر للتدريب أو حضور كورسات متخصصة، فى ظل قرب بدء العام الدراسى الجديد. 

• الكاتب عادل حافظ يشارك فى (معرض الشارقة الدولى للكتاب) بكتاب يحمل عنوان (وصايا لقيادة مؤثرة)، الكتاب هو العمل الثانى له بعد كتابه الأول (القائد الذى بداخلك).

 

 

 

• الفنانة (روبي) تعاود نشاطها الفنى عبر المشاركة فى بطولة فيلمين سينمائيين، الفيلم الأول هو (بره المنهج) مع الفنان ماجد الكدوانى، تأليف خالد دياب، إخراج عمرو سلامة، أما الفيلم الثانى فهو (السقوط فى حلم سوسن) مع الفنانين أكرم حسنى وأحمد فهمى وعمرو عبدالجليل وبيومى فؤاد ومحمد ثروت، تأليف أيمن وتار، وإخراج أحمد الجندى.

(روبى) أعربت عن سعادتها بالمشاركات السينمائية الجديدة، متمنية التوفيق والنجاح لها ولزملائها فى الأعمال القادمة.

 

 

 

• نجاة الدكتورة حنان يوسف عميد كلية الإعلام بالأكاديمية البحرية للعلوم والتكنولوجيا الأسبوع الماضى من حادث سيارة بعد انفجار أحد إطارات سيارتها.

 

 

• المطربة (كارمن سليمان) أدت النسخة المصرية لأغنية أول فيلم أنيميشن لشبكة (نيتفليكس) كممثلة لمصر ومنطقة الشرق الأوسط لفيلم الرسوم المتحركة الصينى (فوق القمر) من خلال أغنية (صاروخ القمر) إحدى الأغنيات الترويجية للفيلم.

(كارمن) بعدما شاركت محبيها مقاطع الفيديو للفيلم الصينى عبر حسابها على مواقع التواصل الاجتماعى، أعربت عن سعادتها بهذه التجربة قائلة: (سعيدة جدا بالتجربة وبالمغامرة الجميلة، ومتحمسة لمعرفة انطباعاتكم عن الفيلم).

 

• نائب بارز فى البرلمان أكد أن إسقاط عضوية السادات كان بسبب إرساله لتقارير سلبية عن البرلمان لمنظمات أجنبية، فضلا عن قيامه بتزوير توقيعات نواب على مشروع قانون كان تقدم به إلى المجلس.

 

 

 

•  محمد رمضان انتهى من تصوير الجزء الثانى من مسلسل «البرنس» والمقرر عرضه رمضان القادم.

•  أحمد عز يسافر بصحبة هند صبرى إلى أوروبا لاستكمال تصوير مسلسل هجمة مرتدة المقرر عرضه فى سباق رمضان القادم المسلسل تأليف باهر دويدار وإخراج أحمد علاء وإنتاج سينيرجى.

 

 

• علقت سارة سلامة على قبولها دورًا فى مسلسل (إسعاف يونس) رغم رفضه من فنانة شهيرة قائلة (مش بيفرق معايا الدور اتعرض على شخص تانى ولا لأ، بس فى الآخر الدور جالى ومبسوطة بيه).. تقدم فى المسلسل دور فتاة اسمها (بيرى).

 

• المخرج محسن رزق يستعد لعرض مسرحية (رابونزيل) على خشبة مسرح الزمالك أواخر أكتوبر الجارى،المسرحية بطولة مروة عبدالمنعم وعايدة فهمى ومصطفى حجاج ومجموعة من نجوم فرقة (ذاستيدج).

 

 

 

كواليس جنازة محمود ياسين

كتب: محمد زاهر

على مدى يومين متتاليين انشغل الوسط الفنى بحالة الحزن التى خيمت على الجميع خلال مراسم تشييع ودفن جثمان الفنان الكبير محمود ياسين الذى توفى فجر الأربعاء الماضى عن عمر يناهز 79 عاما بعد صراع طويل مع المرض.

وشهدت مراسم صلاة الجنازة وتشييع الجثمان بالإضافة إلى سرادق العزاء الذى أقيم بفيلا الراحل فى الشيخ زايد العديد من المواقف لنجوم الفن بعضها مؤثر والآخر مفاجئ.

بداية من لف جثمان الفنان الراحل بالعلم المصرى كأحد رموز الفن والثقافة بمصر على مدى أجيال متتالية. كما انتابت الفنانة شهيرة زوجة الراحل حالة من الحزن الشديد ورددت أكثر من مرة قائلة: «الدور عليا».. وحرصت على الدعاء له بصوت مرتفع خلال صلاة الجنازة بمسجد الشرطة بالشيخ زايد. 

كان فى مقدمة الحضور فى صلاة الجنازة الفنان حسين فهمى صديق الراحل ورفيق مشواره الفنى والذى تلقى العزاء فى وفاته من معظم نجوم الفن بجوار أشرف زكى والمخرج عمر عبدالعزيز وأحمد السقا.

وعندما اقتربت الفنانة لقاء سويدان لتقديم العزاء لم تكمل مواساة زملاء الراحل خاصة لوجود طليقها الفنان حسين فهمى، حيث شهدت ساحات القضاء عددا من القضايا بينهما عقب الطلاق.. رددت الفنانة سهير المرشدى عبارة: «مع السلامة يا محمود» ملوحة بيدها للجثمان بتأثر شديد وكانت بصحبتها ابنتها الفنانة حنان مطاوع التى ساندتها خلال الجنازة. 

كان اللافت للنظر خلال مراسم العزاء هو حرص عدد من مرشحى البرلمان على التواجد منهم م.محمد أبو العنيين والكاتب الصحفى عبدالرحيم على ود.صبورة السيد.

وحرص الفنان خالد النبوي على الجلوس عند قدمى المخرج محمد عبدالعزيز خلال مراسم الجنازة، وذلك للاطمئنان على صحته، حيث يعاني من وعكة صحية منذ فترة، البعض فسر موقف النبوي بأنه يحاول الرد علي اتهامات الفنان السورى له بأنه يتعالى علي زملائه.

 

 

 

• لا تزال الشبهات تلاحق الفنان التركى (كيفانش تاتليتوج) المشهور بـ (مهند)، الذى اتهم بالاعتداء على زوجته مصممة الأزياء (باشاك تزر) التى تزوج منها عام 2016 فى العاصمة الفرنسية (باريس).. مع التزام الزوجين الصمت وعدم الإدلاء بأى تصريحات عن هذا الأمر. 

 الاتهامات تلاحق (كيفانش) أيضا بشأن تهربه الضريبى وعقوبة حبس لمدة لا تقل عن الـ 10 سنوات.. لكن (كيفانش) ألقى بالمسئولية على المستشار المالى.

 

• انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعى صورة للاعب البرازيلى بيبتو تجمع لقطتين، الأولى عندما عَبًّر عن فرحته بهدفه فى مرمى هولندا فى كأس العالم 94 بحركته الشهيرة بقدوم مولود جديد له، واللقطة الثانية تجمعه مع ابنته التى بلغت 26 عاما وهما يؤديان نفس الحركة معا.

 

•  يفكر السيناريست محمد الباسوسى فى ترك منصبه برئاسة المركز القومى للسينما. الباسوسى كان يسعى لتطوير ونهوض المركز وإقامة مهرجانات وأفلام للشباب لكن العراقيل التى يواجهها فى العمل جعلته يستعد للانسحاب.